«الأرصاد»: انحسار الحالة الجوية تدريجياً مساء اليوم

أمطار متفاوتة الشدة على مناطق الدولة

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

هطلت أمطار متفاوتة الشدة ما بين خفيفة ومتوسطة وغزيرة واصطحبت برياح متوسطة، أمس، على إمارات الدولة، وتركزت بشكل أكبر في المناطق الشمالية والجزر، وسجلت أعلى كمية أمطار في جزيرة دلما والتي بلغت 34.6 مم، وتوقع المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل أن تزيد فرصة سقوط الأمطار صباح اليوم لتشمل أغلب المناطق الساحلية والشمالية والشرقية وتمتد لبعض المناطق الداخلية، فيما حرصت البلديات والجهات المعنية على توفير التجهيزات والتعامل مع أية تجمعات للمياه في الشوارع والميادين، وفقاً لمعايير السلامة، وبذلت فرق الطوارئ جهوداً حثيثة في العمل على سحب المياه، وتسهيل حركة المرور.

كما توقع المركز الوطني للأرصاد انحسار الحالة الجوية التي تشهدها الدولة المصحوبة بسقوط أمطار تدريجياً مساء اليوم، مع انخفاض في درجات الحرارة، مبيناً أن أقل درجة حرارة سجلت على الدولة أمس كانت في تمام الساعة الثالثة من صباح أمس في جبل جيس وبلغت 10 درجات مئوية.

وحذر المركز من ارتياد البحر نظراً لاضطراب الموج اليوم والذي يصل ارتفاعه إلى 7 و8 أقدام بالعمق في بحري عمان والخليج العربي.

كما أشار المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل إلى سقوط أمطار مختلفة الشدة على أماكن متفرقة منها سيح شعيب والتي شهدت سقوط أمطار غزيرة، وجبل علي والتي شهدت أمطاراً متوسطة إلى غزيرة، وأمطاراً خفيفة إلى غزيرة على دبي، وخفيفة إلى متوسطة على منطقة الذيد بالشارقة ودبا الفجيرة والمنيعي برأس الخيمة، ومتوسطة إلى غزيرة على رأس الخيمة، ومتوسطة على أم القيوين والسلع والغويفات، وغزيرة على جزيرة دلما.

سحب

من جانبه، قال المهندس طالب جلفار، المدير التنفيذي لقطاع خدمات البنية التحتية ورئيس فريق غيث التابع لبلدية دبي: من المتوقع أن تستمر حالة عدم الاستقرار في الأحوال الجوية التي تأثرت بها إمارة دبي بدءاً من مساء أمس بظهور تشكيلات من السحب الركامية الممطرة وأن تستمر تساقط الأمطار الخفيفة في أجزاء متفرقة من دبي حتى نهاية الأسبوع مع احتمال هطول أمطار غزيرة اليوم الأربعاء في أجزاء متفرقة من الإمارة.

وتحذر بلدية دبي من التواجد بالقرب من مجاري الأودية والمناطق المنخفضة، وعدم ربط مياه تصريف الأمطار من أسطح البيوت بشبكة الصرف الصحي تجنباً لفيضانها في الطرق، كما تؤكد على أهمية الالتزام بعدم إلقاء النفايات بشكل عشوائي لما تسببه من إغلاق خطوط تصريف المياه، كما تدعو إلى توخي الحيطة والحذر أثناء قيادة السيارات ومراعاة عدم التجاوز للسرعات المحددة على الطرق المحلية والدولية، إضافة إلى أهمية قيام المقاولين وأصحاب المشاريع إلى المبادرة لتأمين مواد البناء تجنباً لانجرافها وتسببها المباشر بإغلاق خطوط تصريف مياه الأمطار.

ودعت بلدية دبي في إطار خططها للتعامل مع الأمطار بكافة حالاتها، المواطنين والمقيمين في حال رصد أي ملاحظة الاتصال على رقم الطوارئ الرئيسي (800900) وذلك للإبلاغ عن هذه الحالات.

جاهزية

بدورها، أكدت بلدية مدينة الشارقة حرصها على تعزيز انسيابية الحركة المرورية وتقديم جميع الخدمات والتسهيلات اللازمة لأفراد الجمهور خلال هطول الأمطار وتزامناً مع الحالة الجوية السائدة، حيث تتواجد فرق الطوارئ مزودة بجميع المعدات في الميدان للتعامل مع تجمعات المياه أو أية طوارئ أخرى قد تنجم والاستجابة لها خلال وقت قياسي، كما تحرص البلدية على نشر رسائل توعوية للجمهور عبر قنواتها المختلفة للتحذير من بعض الممارسات التي تشكل خطراً على أفراد المجتمع كالقيادة بسرعة على الشوارع المبللة أو استخدام الهاتف خلال القيادة وغيرها.

وأكد ثابت سالم الطريفي مدير عام بلدية مدينة الشارقة ورئيس لجنة طوارئ الأمطار أن البلدية تتابع الحالة الجوية باستمرار وتضع الخطط اللازمة للتعامل مع مياه الأمطار لتصريفها عبر فتحات الصرف واستخدام المضخات والصهاريج في المناطق التي لا تتوافر بها شبكات تصريف، حيث تتعامل معها بدقة عالية من خلال اللجان التي تم تشكيلها في وقت سابق لتقوم منها بعملها وضمن اختصاصها.
رياح

وشهدت عجمان صباح أمس هطول أمطار غزيرة ومتوسطة مصحوبة برياح متوسطة في بعض المناطق وأدى هطول الأمطار إلى تأثر بعض المناطق السكنية مثل البستان والراشدية والنعيمية، حيث غمرت المياه الطرق الرئيسية والدوارات، وتأثرت الحركة المرورية في بعض المناطق جراء تجمعات المياه على الطرقات الداخلية مثل شارع عبدالله بن عبود في منطقة الراشدية، وعدد من الشوارع الرئيسية في منطقة الجرف نتيجة لتجمع المياه على الدورات وازدحام الحركة على امتداد شارع الشيخ خليفة.

من جانبها، أكدت دائرة البلدية والتخطيط في عجمان حرصها على توفير التجهيزات والاستعدادات اللازمة عند نزول الأمطار وفقاً لمعايير السلامة العالمية، بذلت إدارة الطرق والبنية التحتية بالدائرة، جهوداً كبيرة للتعامل مع تجمعات المياه في ظل أمطار الخير الغزيرة التي تشهدها الدولة، حيث رفعت البلدية درجة الاستعداد للتعامل مع جميع الملاحظات والبلاغات عبر الخط الساخن على الرقم المجاني 80070، وتعاملت جميع فرق البلدية بسرعة آنية في مناطق تجمع المياه في الشوارع والميادين وكل المناطق الأخرى، حرصاً منها على سلامة أفراد المجتمع والحفاظ على المظهر الجمالي للإمارة.

وأوضح عبد الرحمن محمد النعيمي، مدير عام الدائرة، أنه تم تشكيل 15 فرقة عمل للحالات الطارئة لمراقبة ومتابعة تصريف مياه الأمطار بجميع أنحاء الإمارة، موزعة المهام على الجميع بما أسهم في الاستجابة الفورية لكافة الطلبات، كما وزعت الدائرة 65 مضخة متحركة لسحب مياه الأمطار، وعدد 25 صهريج مياه.

تكثيف الرقابة على المناطق الطبيعية في رأس الخيمة

أكد أحمد حمد الشحي مستشار الخدمات العامة بدائرة الخدمات العامة في رأس الخيمة، مشرف عام فريق طوارئ الأمطار، أن الدائرة رفعت خلال الساعات الماضية درجة استعداد فرق العمل ضمن البرنامج الاستباقي الذي وضعته الدائرة بالتعاون مع الجهات المعنية، للتعامل المباشر مع تقلبات الطقس وشدة الرياح، لافتاً إلى أن غرفة الطوارئ بالدائرة تعمل على مدار الساعة عبر الرقم المجاني 8008118، لتلقي بلاغات الأهالي حول الحالات الخاصة بتجمع المياه أمام المساكن أو على الطرق، وغيرها من البلاغات.

دوريات

وأشار إلى أن دوريات «راقب» البيئية شددت حملاتها في ظل ارتفاع أعداد مرتادي وزوار المناطق الطبيعية والشاطئية الذين يقضون أوقاتهم للاستمتاع بانخفاض درجات الحرارة وخاصة بالمناطق الجبلية والمحاذية للسدود، حيث يقوم مفتشو «راقب» بتوجيه وتوعية الزوار بالحفاظ على تلك المواقع وعدم تشويهها بالتخلص من المخلفات وبقايا الفحم في الحاويات المخصصة لها، مناشداً الأهالي إلى مساندة دوريات «راقب» بالإبلاغ عن الأشخاص المخالفين عبر استخدام تطبيق «كلنا راقب» الذكي والذي يتيح لأفراد المجتمع القيام بدورهم في حماية المواقع الطبيعية لضمان استدامتها والحفاظ على جمالها.

في المقابل انخفضت، أمس، رحلات صيد الأسماك البحرية إلى المياه العميقة عقب التحذيرات الموجهة لأصحاب القوارب من الجهات المعنية، حيث اقتصرت عمليات الصيد على المصايد القريبة من الشواطئ البحرية.

وكانت إمارة رأس الخيمة، قد شهدت أمس، هطول أمطار تراوحت بين الخفيفة والمتوسطة، مصحوبة برياح وانخفاض كبير في درجات الحرارة، وما زالت السحب والغيوم تغطي سماء الإمارة، ما يبشر بسقوط مزيد من أمطار الخير.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات