تنفيذ مشروع إعادة تأهيل البنية التحتية لحوض غرب 3 بمدينة زايد في الظفرة

باشرت شركة أبوظبي للخدمات العامة «مساندة» بالتنسيق مع بلدية منطقة الظفرة تنفيذ أعمال مشروع إعادة تأهيل البنية التحتية للأحياء السكنية القديمة في حوض غرب 3 بمدينة زايد في منطقة الظفرة.

وأوضح الطرفان أن المشروع يشمل إعادة تأهيل البنية التحتية لـ 100 قطعة أرض سكنية قديمة، مشيرين إلى أن المشروع يخدم 100 قسيمة سكنية وحكومية وتجارية وخدمات، ومسجد، وحديقتين، ونحو 2672 متراً مسطحات خضراء، متضمناً تجهيز البنية التحتية وشبكة الطرق ومسارات الخدمات.

ويعتزم الطرفان إنجاز المشروع وتسليمه خلال الربع الثالث من العام 2020، وذلك بحسب الخطة المعتمدة للتنفيذ والإنجاز وفقاً لأرقى المواصفات وأعلى المعايير العالمية.

وأفادت بلدية منطقة الظفرة بأن تنفيذ المشروع يأتي في إطار الحرص على تجسيد رؤية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، لتوفير بنية تحتية عالية الجودة تلبي حاجات الفرد والمجتمع وتتماشى مع أفضل المعايير العالمية، وتستهدف الارتقاء بمستوى الحياة، وتوطيد أركان التنمية المستدامة، وإسعاد المجتمع ورفاهيته، والتي تترجمها توجيهات وأوامر صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومتابعة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، حيث يواكب هذا المشروع عملية التنمية الشاملة والمستدامة التي تشهدها إمارة أبوظبي بشكل عام ومنطقة الظفرة على وجه الخصوص، إضافة إلى أنه يدعم الحركة التجارية والسياحية ويسهم في جذب الاستثمارات إلى المنطقة.

وأكدت بلدية منطقة الظفرة حرصها على تطوير البنية التحتية في كل مدن المنطقة لتشمل البنية التحتية للأراضي السكنية والتجارية والصناعية، مشيرة إلى أن تطوير حوض غرب 3 يهدف إلى تحسين المباني والمحافظة على المظهر العام بمدينة زايد، حيث تعتبر منطقة حوض غرب 3 واجهة المدينة لذا حرصت البلدية على إبرازها بصورة حديثة ومواكبة للتطور العمراني التي تشهده المنطقة بفضل الدعم اللامحدود والتوجيهات السامية لقيادتنا الرشيدة.

من جانبها، أوضحت شركة «مساندة» أن المشروع يتضمن تنفيذ أعمال طرق داخلية رئيسية وفرعية مع خدمات البنية التحتية الأخرى مثل إنشاء شبكات للصرف الصحي، وتصريف مياه الأمطار، وشبكات مياه الشرب، وإنارة الطرق الداخلية، وشبكات الري، وفوهات مكافحة الحريق، وكابلات الطاقة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات