منتديات كبرى تحتضن حراك العقول وصناع القرار

دبي تجمع العالم لاستكشاف فرص المستقبل

تزدحم دبي الأسبوع الحالي بزخم من الفعاليات والمؤتمرات النوعية يشارك فيها آلاف من صناع القرار والمسؤولين والخبراء في مجالات السياسة والاقتصاد والتكنولوجيا وتبحث في قضايا حيوية تهم العالم والمنطقة ودولة الإمارات، ما يجعل التصورات المستقبلية والتحديات المحتملة لكثير من القضايا العالمية تخرج صياغتها من دبي.

أبرز تلك الفعاليات المنتدى الاستراتيجي العربي الذي يُعقد اليوم تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، تحت عنوان «استشراف العقد القادم 2020 -2030» وتأثيرات أحداثه على العلاقات الدولية في مختلف النواحي السياسية والاقتصادية والدبلوماسية وغيرها، وبالتزامن مع انطلاق أعماله يصدر المنتدى 3 تقارير بعناوين: «العالم في 2030-اتجاهات وتحولات وفرص وتحديات» و«11 سؤالاً للعقد القادم» و«المسجد والدولة: كيف يرى العرب العقد المقبل».

وفي حدث عالمي آخر تستضيف دبي الأربعاء بالتعاون مع البنك الدولي اجتماعاً عالمياً تشارك فيه 30 دولة لمناقشة الفرص والتحديات التي تواجه مستقبل بناء وتحسين القوانين والتشريعات والإجراءات المتعلقة بممارسة أنشطة الأعمال والمراحل الأساسية التي تمر بها كل المنشآت الاقتصادية في تلك الدول.

وبدأ الأسبوع أمس بمؤتمر الإمارات للجيل الخامس من التقنيات، بملفات تستشرف أيضاً مستقبل العالم في ظل التقنيات الجديدة، حيث يناقش المؤتمر الذي يختتم فعالياته اليوم، التأثير الكبير لتلك التقنيات على حياة البشر في السنوات المقبل وكيفية الاستعداد لها.

وفي ملف مرتبط بذلك تعلن مؤسسة «أكسفورد بيزنس جروب» اليوم تقريرها «دبي 2020» الذي يشير في عناوينه الأولى إلى قدرات دبي على التحول نحو اقتصاد المعرفة وتسخير التكنولوجيا الحديثة في تصميم مستقبلها.

وعن المستقبل أيضاً تنعقد اليوم الدورة الثانية لمؤتمر دبي للهيئات الاقتصادية والمهنية تحت عنوان «قيادة التغيير: التأثير المجتمعي للهيئات الاقتصادية والمهنية» بمشاركة متحدّثين من حول العالم يناقشون مفهوم التغيير الإيجابي نحو رفاهية المجتمع وتعميق المعرفة والأبحاث، والفرص والأعمال، والإبداع والابتكار.

ومن تلك المفاهيم أيضاً، ينطلق الأربعاء منتدى الإمارات الاقتصادي منتدى الإمارات الاقتصادي تحت عنوان «الاقتصاد الريادي في الإمارات مرونة ونمو وازدهار» لرسم مستقبل التخطيط الاقتصادي على المديين القصير والمتوسط للإمارات عبر استلهام استراتيجيات كل الإمارات السبعة، وتأثيرها على توفير البيئة الملائمة لجذب الاستثمارات العالمية.

وفي نفس الإطار يعقد الملتقى الحواري للتأمين البحري الثلاثاء لبحث تقوية قطاع التأمين البحري في الإمارات ومناقشة كيفية خلق كيانات تأمينية قادرة على اقتحام السوق العالمية والوقوف على التحديات.

وفي الطيران تنعقد اليوم القمة العالمية لسلامة قطاع النقل الجوي محلياً وعالمياً، حيث تعتبر القمة منصة متميزة لاستعراض ودراسة تنفيذ أحدث تدابير سلامة الطيران إلى جانب مجموعة من الحلول الجديدة لتحديات ازدحام المجال الجوي في الشرق الأوسط.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات