انطلاق قمة «المستقبل الرقمي» في أبوظبي اليوم بمشاركة 1500 خبير ومسؤول

انطلقت صباح اليوم فعاليات قمة «المستقبل الرقمي 2019» بمشاركة أكثر من 1500 من كبار المسؤولين وصناع القرار وعدد من الخبراء وقادة الفكر الدوليين لاستشراف مستقبل التحول الرقمي في القطاعين الحكومي والخاص.

وتشهد قمة «المستقبل الرقمي»، التي تستضيفها هيئة أبوظبي الرقمية وتنظمها شركة «ميسي فرانكفورت الشرق الأوسط»، مشاركة أكثر من 70 متحدثاً لتسليط الضوء على التقنيات المبتكرة ومناقشة مستجدات أربعة من المحاور الرئيسية للتحول الرقمي وهي: البيانات والأمن الرقمي وتجربة المتعاملين في الخدمات الحكومية بالإضافة إلى أحدث الحلول التقنية المبتكرة.

ويشهد هذا التجمع التقني المميز حضور معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي، وزير التغير المناخي والبيئة، ومعالي عمر بن سلطان العلماء، وزير الدولة للذكاء الاصطناعي، ومعالي أحمد علي الصايغ، وزير دولة ورئيس مجلس إدارة سوق أبوظبي العالمي، وعلي راشد الكتبي رئيس دائرة الإسناد الحكومي بأبوظبي، بالإضافة إلى الدكتورة روضة السعدي، مدير عام هيئة أبوظبي الرقمية. كما تتضمن قائمة المتحدثين الحكوميين خلال اليوم الافتتاحي جوري لويك، وزير الدفاع الإستوني ممثلاً الحضور الحكومي الدولي، الذي سوف يستعرض استراتيجية الدفاع الرقمي في جمهورية إستونيا.

كما يشارك في اليوم الأول من القمة، التي تعقد تحت شعار «تمكين حكومات المستقبل»، عدد من الشخصيات البارزة مثل هايدن ستافورد، نائب رئيس شركة مايكروسوفت لحلول الأعمال التجارية والمؤلف جيرد ليونارد أحد مستشرفي عالم الإعلام الرقمي الذي أصدر كتاب «التكنولوجيا في مقابل الإنسانية»؛ بالإضافة إلى جاك دانجرموند، مؤسس ورئيس معهد بحوث النظم البيئية الدولي «إزري»، الشركة الأمريكية الموردة لبرمجيات نظم المعلومات الجغرافية.

وقال علي راشد الكتبي رئيس دائرة الإسناد الحكومي بأبوظبي إن قمة «المستقبل الرقمي» تمثل منصة حوارية تجمع نخبة عالمية من الشخصيات الحكومية وصانعي القرار وخبراء المجال الرقمي من القطاعين العام والخاص بهدف تبادل المعارف .

من جهتها أوضحت الدكتورة روضة السعدي، مدير عام هيئة أبوظبي الرقمية: «تقدم العاصمة أبوظبي منتدى رقمياً مميزاً يوفر منصة عالمية تجمع قادة الفكر في المجال الرقمي وصناع القرار والضيوف رفيعي المستوى من القطاعين العام والخاص لتبادل الأفكار والرؤى معهم».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات