شرطة الشارقة تبحث التعاون مع ملحق الملكية الفكرية بـ«الخارجية» الأمريكية

بحثت القيادة العامة لشرطة الشارقة ممثلة في إدارة التحريات والمباحث الجنائية سبل التعاون والتنسيق مع ملحقية الملكية الفكرية للشرق الأوسط وشمال أفريقيا بوزارة الخارجية الأمريكية، وذلك خلال الاجتماع الذي عقد مؤخراً برئاسة العميد إبراهيم مصبح العاجل مدير إدارة التحريات والمباحث الجنائية بشرطة الشارقة بمقر القيادة.

حضر الاجتماع بيتر مهرافاري ملحق الملكية الفكرية بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بوزارة الخارجية الأمريكية وديلون م. كلانسي مسؤول الشؤون الاقتصادية بالقنصلية الأمريكية العامة للولايات المتحدة الأمريكية لدى الدولة والعقيد فيصل إبراهيم بن نصار نائب مدير إدارة التحريات والمباحث الجنائية وعدد من الضباط، وذوي الاختصاص.

وأكد العميد إبراهيم العاجل أهمية التعاون القائم بين الجانبين في تعزيز الجهود المختلفة ودعم تبادل الخبرات والمعلومات حول كافة المجالات والموضوعات المشتركة، مستعرضاً الجهود المبذولة من قبل شرطة الشارقة والتعاون القائم بينها وبين دائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة والجهات المعنية في مكافحة الغش التجاري وكشف السلع المزيفة وآلية استقبال الشكاوى ورصد المخالفات المتعلقة بالتعدي على قوانين حماية الملكية الفكرية والتي تشكل تهديداً للأمن الاقتصادي والاجتماعي والصحي للمجتمع.

كما تطرق الاجتماع للجهود المبذولة وأطر التعاون مع مختلف الجهات المعنية في مجال نشر التوعية بين قطاعات المستهلكين والشركات والمؤسسات والأعمال التجارية والتعريف بالمخاطر الناتجة عن تداول السلع والمنتجات المقلدة وخطورة الممارسات التي تشكل تعدياً على قوانين حماية الملكية الفكرية.

من جانبه أشاد الجانب الأمريكي بالجهود المبذولة من قبل شرطة الشارقة ودائرة التنمية الاقتصادية والجهات المختصة في هذا المجال.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات