استعراض مسيرة نهضة الإمارات

■ المشاركون في المجلس | من المصدر

استحضر المشاركون في مجلس الشيخ محمد بن ركاض العامري، عضو المجلس الاستشاري الوطني لإمارة أبوظبي في منطقة اليحر بمدينة العين، سيرة ومسيرة القادة المؤسسين لدولة الاتحاد، وتوقف الحاضرون عند فكر ومبادئ القائد المؤسس المغفور له بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، بأهمية الوحدة وجمع أبناء الإمارات السبع، وحرصه رحمه الله على إرساء دعائم الدولة العصرية المتطورة التي أصبحت منارة الدول في العالم، وتواكب ركب التطور الحضاري في المجالات كافة، واستطاعت أن تتقدم على العديد من الدول، وتحتل مكانة مرموقة في كل المحافل والمناسبات، مشيدين في الوقت نفسه بمسيرة النهضة الحضارية التي تشهدها دولة الإمارات التي تتواصل على أرض الوطن، وتتجسد عاماً بعد عام، وبات التسامح بين المقيمين على أرضها من مختلف الجنسيات والمعتقدات سمة إنسانية وحضارية، فيما أصبحت السعادة مشروع عمل ونهجاً وطنياً.

جاء ذلك خلال المجلس الذي أقيم بمناسبة تكريم أعضاء اللجنة المنظمة وأبناء العوامر المشاركين في مسيرة الاتحاد لأبناء القبائل التي أقيمت ضمن فعاليات اليوم الوطني الثامن والأربعين.

انتماء

وأكد الشيخ محمد بن ركاض العامري أن أبناء دولة الإمارات وأبناء قبيلة العوامر حريصون في كل عام على التعبير عن روح الانتماء للوطن والوفاء والولاء للقيادة الرشيدة والحكيمة التي عملت على إسعاد شعب الإمارات، منوهاً في الوقت نفسه بمشاركة أبناء القبيلة الحاشدة في مسيرة الاتحاد لأبناء القبائل التي شهدتها العاصمة أبوظبي خلال احتفالات الدولة بالذكرى 48 لقيام دولة الاتحاد، إذ باتت هذه المشاركة موعداً سنوياً ومحطة ينتظرها أبناء القبيلة للتعبير عن وقوفهم وولائهم لقيادتهم الرشيدة.

وأضاف: «أننا بهذه المناسبة الوطنية الغالية على قلوب الجميع، نحمد الله العلي القدير على ما أنعم به من أمن واستقرار وتقدم وازدهار، بفضل جهود قيادتنا الرشيدة التي تتطلع دائماً وأبداً إلى مستقبل زاهر وحياة كريمة راغدة لأبناء الوطن، والحرص تحقيق الريادة في مختلف المجالات الحياة العامة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات