«الإمارات للشباب»: التطوع جزء أساسي من ثقافة الإمارات

قال أحمد الشامسي، الرئيس التنفيذي بالإنابة لمؤسسة الإمارات: «إن التطوع أصبح جزءاً أساسياً من ثقافة كل إماراتي، لذا فإن اليوم العالمي للتطوع يُمثل أهمية خاصة لدولة الإمارات».

وأضاف: «إن القيادة الرشيدة قد أولت أهمية قصوى لنشر ثقافة التطوع في المجتمع بشكل عام، وبين الشباب بشكل خاص، من خلال تعزيز مبادئ العطاء والخدمة المجتمعية كجزء من حياة الفرد اليومية، فضلاً عن خلق فرص تطوعية هادفة للشباب، وتدشين نظام تطوعي كامل، وهو ما يمثل انعكاساً حقيقياً لرؤية الإمارات التي تُعزز قيم العطاء والتسامح وتقبل الآخر».

وأنهى حديثه قائلاً: «إن استضافة العاصمة أبوظبي للمؤتمر العالمي للعمل التطوّعي في أكتوبر 2020 تؤكد الدور القيادي العالمي الذي تلعبه دولة الإمارات العربية المُتحدة في مجال العمل التطوعي، وتُكرم الإرث الطيب للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وتعزز عملية تمكين الشباب، وإعدادهم لتحمل المسؤولية المجتمعية».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات