تمديد موعد تحوّل خدمات مركز الحجز والتوزيع للنظام الإلكتروني في شركة هلا

أعلنت هيئة الطرق والمواصلات عن تمديد موعد بدء تحويل خدمات مركز الحجز والتوزيع بكاملها الى "هلا" (مشروع مشترك بين هيئة الطرق والمواصلات وشركة كريم) إلى تاريخ  15 يناير المقبل بدلاً من 7 ديسمبر الجاري، وذلك لإعطاء فرصة للمتعاملين للاستعداد التدريجي للتعامل مع هذه النقلة النوعية التي تمثل تحوّلاً من النظام التفاعلي الصوتي لحجز مركبات الأجرة في دبي إلى نظام هلا للحجز الإلكتروني باستخدام تطبيق كريم، وذلك في ظل تحسن مستوى الجودة والاقبال على خدمة هلا للحجز الإلكتروني منذ اطلاقها في 29 أغسطس الماضي. 

وقال أحمد بهروزيان، المدير التنفيذي لمؤسسة المواصلات العامة في الهيئة: " إن تمديد موعد بدء هذا التحوّل التقني من الحجز عبر مركز الاتصال إلى استخدام تطبيق "كريم"، إلى 15 يناير المقبل بدلاً من 7 ديسمبر الجاري يهدف إلى تهيئة المتعاملين لاستخدام النظام الجديد عبر إعطائهم وقتاً كافياً للتعوّد عليه،  مؤكداً أن هذه الخطوة تشكل جزءاً من التوجه الاستراتيجي للهيئة لدعم مبادرة "المدينة الذكية" التي أطلقتها حكومتنا الرشيدة، وتأتي نتيجة تحقق معلم بارز باكتمال ما يعادل مليوني رحلة منذ الإطلاق الرسمي لخدمة "هلا" في 29 أغسطس 2019."

وأوضح بهروزيان الفروقات المهمة بين النظامين القديم والجديد لحجز مركبات الأجرة، حيث يمتاز تأكيد الحجز عبر تطبيق "كريم" بأنه يستغرق 10 ثوان بدلاً من 2 – 3 دقائق، فيما يصل معدل الانتظار إلى 3.5 دقائق مقابل 11 دقيقة في النظام القديم، وعدم وجود أي تغيير في قيمة التعرفة، فضلاً عن ظهور قيمة الأجرة المتوقعة تقريباً على تطبيق "كريم" قبل تأكيد الحجز، وكذلك المواصفات الخارجية للسائق قبل وصوله للتعرف إليه، إلى جانب إمكانية المتعاملين الدفع نقداً أو  ربط بطاقاتهم الائتمانية مع التطبيق لتسهيل عمليات دفع الأجرة، وتوفر نظام نقاط الولاء المعني بحساب عدد  نقاط استخدام الرحلات عبر تطبيق "كريم" ورصد مكافآت للمتعاملين الأكثر  استخداماً مع عروض تحفيزية أخرى، إضافة إلى إمكانية تقييم الرحلات عند نهايتها يمكن من خلالها معرفة احتياجات المستخدمين وتطلعاتهم. 

وأكد بهروزيان أن فرق هيئة الطرق والمواصلات و شركة هلا تعمل بنشاط على ضمان خدمتهم لجميع سكان دبي ، بما في ذلك مساعدة متعاملي مركز الاتصال على الانتقال بسلاسة إلى استخدام "هلا" من خلال تطبيق كريم. ومع ذلك ، لا يزال هناك فئة صغيرة ,على سبيل المثال: كبار السن الذين لديهم إمكانية وصول محدودة إلى الخدمات الذكية الذين يواجهون تحديات في استخدام التطبيق،  ولذلك يعمل فريق "هلا" على إنشاء خط أرضي جديد ومنفصل حصرياً لهذه الفئات لضمان تلبية احتياجاتهم، وسيتم تعميم تفاصيل هذا الخط الثابت للفئات المعنية في الوقت المناسب.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات