%48 خصماً على تعرفة المياه للمزارعين بمناسبة اليوم الوطني

أعلنت كل من شركة يوتيكو Utico، المختصة في قطاع المرافق الخدمية الشاملة وهيئة حماية البيئة والتنمية في رأس الخيمة عن تقديم خصم بنسبة 48 بالمائة على تعرفة المياه للمزارعين وذلك بمناسبة الاحتفالات باليوم الوطني الـ  48 لدولة الإمارات العربية المتحدة.

وأوضحت يوتيكو أن الخصم سيسري على فواتير المزارعين لشهر نوفمبر الماضي، فيما تأتي هذه المبادرة بما يتماشى مع عام التسامح في الإمارات العربية المتحدة، وكذلك ضمن إطار دعم هذه الشريحة من المجتمع التي تساهم أكثر بتحقيق الأمن الغذائي للدولة، وأيضاً الإستدامة والإكتفاء الذاتي.

وتعليقًا على المبادرة، قال الدكتور سيف الغيص، المدير العام لهيئة حماية البيئة والتنمية في رأس الخيمة: "سوف تساهم هذه المبادرة التي قامت بها يوتيكو بمناسبة الاحتفالات باليوم الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة في تشجيع المزارعين ودعم القطاع الزراعي".
سوف تشمل هذه المبادرة إلى جانب المزارعين مربي الماشية والحيوانات وغيرهم من المزارعين ممن تشكل المياه عنصرا أساسيا لنجاح أعمالهم.

ومن جهته قال ريتشارد مينيزيس، الرئيس التنفيذي لشركة يوتيكو: "إنه لشرف كبير لنا أن نستطيع أن نساهم بخدمة هذه الدولة المعطاءة، وأود بهذه المناسبة أن أشكر حكام الإمارات ومن بينهم صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة على إتاحة الفرصة لنا للعمل من أجل المساهمة في رفاهية وازدهار الدولة. ونتمنى للإمارات العربية المتحدة دوام الاستقرار والرخاء وكذلك للعالم بأسره".

وقال إنّ يوتيكو ستواصل العمل والاستثمار مع شعورها بالمسؤولية تجاه ضمان توفير المياه الصالحة للشرب التي تتسم بجودتها العالية وبنسبة 100 بالمائة لجميع المستهلكين، وكذلك تعمل مع المزارعين الذين يتقاسمون مع يوتيكو المسؤولية ذاتها بترشيد الاستهلاك والاستخدام الأمثل للمياه العذبة وإنتاج محاصيل ذات جودة عالية.
وأشارت يوتيكو إلى أنه ومنذ البدء بضخ المياه، ازداد إجمالي إنتاج المزارع بحوالي 500 بالمائة خلال العام الماضي. وتضمنت هذه الزيادة في إنتاج الفواكه والخضراوات وغيرها من المنتجات بما في ذلك تحسين إنتاج تربية الماشية والحيوانات من الحليب واللحوم وما إلى ذلك. وهو دليل على تحقيق التوازن بين مدخلات ومخرجات الانتاج المستدامة الضرورية في عالمنا اليوم.

كما ستساهم في التخفيف من التغير المناخي من خلال التقليل من العمليات اللوجستية مما يؤدي إلى خفض الانبعاثات الكربونية، وأيضاً  الحد من الاعتماد الكبير على الواردات الغذائية، وهو ما سيساهم في زيادة دخل المزارع في الدولة وبالتالي تحقيق السعادة للمجتمع. كما ذكرت يوتيكو أنها تدرس حالياً عدة برامج من شأنها المساهمة في زيادة الدخل للمزارعين وكذلك تحسين الإنتاجية بشكل عام.

 

كلمات دالة:
  • يوتيكو،
  • مزارعين،
  • المياه،
  • خصومات،
  • اليوم الوطني
طباعة Email
تعليقات

تعليقات