مناسبة

موزة بنت مبارك: الوطن في تلاحم وتعاضد حول مبادئ وقيم زايد

أكدت الشيخة موزة بنت مبارك بن محمد آل نهيان، رئيسة مجلس إدارة مؤسسة المباركة، أن احتفالات الدولة باليوم الوطني الـ48 تتواصل هذا العام، والوطن قيادةً وحكومةً وشعباً في تلاحم وتعاضد حول المبادئ والقيم التي أرساها الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وهي قيم تجسد «إرث الأولين» الذين آمنوا أن الوحدة هي طريق الوطن بكل فئاته المجتمعية نحو الازدهار والتقدم والنماء، فكانت هذه النهضة الحضارية التي تشهدها بلادنا في جميع الميادين التنموية، مضيفةً: أننا «نستذكر بكل الفخر والإعزاز الجهود الرائدة والرؤية الاستشرافية والنظرة الثاقبة لسمو الوالدة لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، «أم الإمارات»، التي قدمت نموذجاً يسجله التاريخ بحروف من ذهب، وهي ترسم خريطة مستقبلية لتمكين المرأة الإماراتية، وتوفير البيئة المحفزة التي فتحت العنان بطاقتها المبدعة وعطائها الوطني المتميز، فكانت المرأة الإماراتية ولا تزال وستظل عند حسن ظن القيادة بها، متحملة لمسؤولياتها، مشاركة بإيجابية في نهضة المجتمع وريادته».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات