طحنون بن محمد: شهداؤنا قدموا أروع الأمثلة وأصدقها من أجل رفعة الوطن وصونه

أكد سمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان، ممثل حاكم أبوظبي في منطقة العين أن قرار صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، بتخصيص 30 نوفمبر من كل عام يوما للشهيد يعبر عن الاحترام والتبجيل لذكراهم العطرة، ويزرع في نفوس شبابنا وأطفالنا حب الشهادة لتنقش أسماؤهم في صفحات الشرف والعزة والكرامة.

وفيما يلي نص كلمة سموه التي وجهها عبر مجلة «درع الوطن» بمناسبة «يوم الشهيد»: إن قرار صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة «حفظه الله»، تخصيص 30 نوفمبر من كل عام ليوم الشهيد يعبر عن الاحترام والتبجيل لذكراهم العطرة ويزرع في نفوس شبابنا وأطفالنا حب الشهادة لتنقش أسماؤهم في صفحات الشرف والعزة والكرامة، فلا أمن ولا استقرار ولا تنمية لأمة دون تضحية شهدائها ولا ثبات على الحق ولا نصرة مظلوم ومساعدة الشعوب المنكوبة دون تضحيات.

ويطيب لنا ونحن نحتفي بيوم الشهيد أن نرفع أسمى آيات التقدير والامتنان إلى رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه وضحوا بأغلى ما يملكون، أرواحهم الطاهرة الزكية فداء للوطن وتأدية لمهامهم وواجباتهم الوطنية.

ونفخر في هذا اليوم وكل يوم بأبناء وطننا الغالي الذين ساروا على درب الأجداد والآباء في حبهم لتراب الوطن الطاهر، وقدموا أروع الأمثلة وأصدقها من أجل رفعته وصونه من كيد الكائدين ومكر الماكرين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات