«شورى شباب الشارقة» يقترح حلولاً لسلامة المجتمع وأمن الطرقات

المشاركون في اللقاء | من المصدر

شهد اليوم الثاني والأخير من حفل «منارة وطن»، الذي تنظمه «ناشئة الشارقة»، التابعة لمؤسسة ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين، تحت شعار «من ناشئة الشارقة إلى العالم»، انعقاد جلسةٍ شبابية خاصة جمعت أعضاء «شورى شباب الشارقة» بدورته السابعة، بممثلين عن القيادة العامة لشرطة الشارقة.

وناقشت الجلسة جملةً من القضايا المتمركزة حول الأمن والأمان، مثل الجرائم الإلكترونية ومكافحة المخدّرات والمخدّرات الرقمية وحوادث السير والسرعة على الطرقات، بحضور كل من العميد عبدالله مبارك بن عامر، نائب القائد العام لشرطة الشارقة، والمقدّم أحمد المري، مدير إدارة الشرطة المجتمعية، والمقدم عبدالرحمن خلفان الخيال، رئيس قسم شؤون مجالس الأحياء.

والنقيب سعود الشيبة، من فرع التوعية والإعلام المروري بالقيادة العامة لشرطة الشارقة، والمساعد الأوّل راشد الشحي، من إدارة مكافحة المخدرات فرع التوعية.

واقترح أعضاء الشورى، فتح قسمٍ متخصص باستقبال البلاغات للشباب تحت السن القانونية، ومعالجتها في سرية تامة، إلى جانب وضع رادار يُخالِف كلّ من لا يقوم بتشغيل إضاءة سيارته ويعرّض نفسه ومن حوله للخطر، وتحديد بصمة تعريفية في كل سيارة، لغاية ضبط السير وتقليل الحوادث للشباب تحت السن القانونية.

كما شملت الاقتراحات إصدار «جائزة الشرطة للابتكار»، وهي جائزة تعزّز الخدمات الموفرة في مراكز الشرطة وتطورها، وتبني جسراً للتواصل بينها وبين أفراد المجتمع، كما دعا أعضاء الشورى إلى مشاركة أفراد المجتمع من خلال تسخير إمكانياتهم ومهاراتهم في الحفاظ على أمن وسعادة المجتمع من خلال تطبيق برنامج «كلنا شرطة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات