شرطة أبوظبي تؤكد ضرورة الالتزام بضوابط تزيين المركبات

دعت القيادة العامة لشرطة أبوظبي الجمهور إلى الالتزام باشتراطات وضوابط تزيين المركبات والمحافظة على انسيابية الحركة المرورية وعدم إغلاق الطرق على الآخرين.

وذلك خلال الاحتفالات باليوم الوطني الثامن والأربعين للدولة.. معربة عن تمنياتها للمواطنين والمقيمين والزائرين قضاء إجازة آمنة وسعيدة بتلك المناسبة.

وأكدت اهتمامها المتواصل بتوفير أجواء آمنة تساعد أفراد المجتمع على الاحتفال بهذه المناسبة بمنع حدوث كل ما قد يعكر صفوها، والتعامل مع الحالات الطارئة على الطرقات الرئيسة، والمناطق البرية، أو الأماكن المخصصة للاحتفالات.

وحثّت شرطة أبوظبي الجمهور على التعاون مع توجيهات رجال الشرطة والأمن، التي تهدف إلى تحقيق سلامتهم، خاصة الموجودين في أماكن الاحتفالات ومرتادي المناطق البرية والابتعاد عن السلوكيات السلبية التي قد ينجم عنها الكثير من المنغصات.

وأعلنت جاهزيتها بتأمين الاحتفالات وزيادة عدد الدوريات وتوزيعها حسب نقاط الكثافة المرورية على مراكز التسوق، وأماكن الفعاليات المختلفة بالإمارة لتعزيز الجوانب الأمنية فيها.

اشتراطات

وحثّت مرتادي البر على الالتزام باشتراطات السلامة عند نصب الخيم بحيث تمر التمديدات الكهربائية عبر مواسير حماية، وتوفير قواطع كهربائية تلقائية، وتوزيع الأحمال عليها، وتخصيص قاطع لكل جهاز تكييف، وتوفير طفايات الحريق وعدم استعمال معدات منتجة للحرارة مثل الأفران والسخانات ومواقد الطهو، وأن تكون المصابيح الكهربائية للإنارة بعيدة عن قماش الخيمة بما لا يقل عن 50 سم.

استعراض

ودعت مستخدمي الدراجات النارية إلى ضرورة عدم قيادتها بتهور، والقيام بأعمال استعراضية قد تتسبب في إزعاج الآخرين وارتداء الخوذة لحماية الرأس، والملابس المخصصة لقيادة وركوب الدراجات، والتأكد من سلامة الدراجة وصلاحية الأضواء الأمامية والخلفية والإطارات، وتوفير صندوق الإسعافات الأولية.

ودعت الأسر مرتادي مراكز التسوق والحدائق العامة إلى ضرورة الاهتمام بمراقبة أطفالهم وعدم تركهم بمفردهم، خصوصاً داخل السيارات في حال توقفها للانتظار بالقرب من مراكز التسوّق، أو الحدائق العامة، أو عند زيارة الأهل، تفادياً لوقوع حوادث الاختناق، وغيرها من الحوادث الناتجة عن الإهمال، والالتزام باشتراطات السلامة والوقاية دوماً، أثناء العطلة.

ووجّهت شرطة أبوظبي أجمل التهاني والتبريكات للقيادة الرشيدة ولشعب الإمارات بهذه المناسبة، مثمنة ما حققته مسيرة الخير والعطاء من إنجازات مضيئة على خطى المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وإخوانه حكام الإمارات المؤسسين ورعاية ودعم قيادتنا الرشيدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات