مايو كلينك تعقد قمة للتواصل الاجتماعي في الرعاية الصحية

أعلنت جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية عن استضافة فعاليات قمة الشرق الأوسط للتواصل الاجتماعي في الرعاية الصحية – الأولى من نوعها - والمنظّمة من قبل مايو كلينك  بالشراكة مع الجامعة والمستشفى الأمريكي دبي. وستشهد القمة مشاركة العديد من مؤسسات الرعاية الصحية وصانعي القرار في مختلف القطاعات لتحليل تأثير وسائل التواصل الاجتماعي على الرعاية الصحية وتحديد أفضل الطرق للاستفادة منها والارتقاء بالمجال الصحي.

وستقام القمة على مدى ثلاثة أيام في حرم جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية في مدينة دبي الطبية في الفترة من 8 إلى 10 ديسمبر، وستوفر القمة للحضور نظرة شاملة حول التوجهات الحالية على مواقع التواصل الاجتماعي في مجال الرعاية الصحية وتأثيرها على هيئات الرعاية الصحية والمرضى.

وتنعقد القمة برعاية من جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية، والمستشفى الأمريكي دبي العضو في شبكة مايو كلينك للرعاية الصحية، وتشمل فعاليات القمة: مؤتمراً يومي 9 و10 ديسمبر، يضم العديد من المتحدثين من دولة الإمارات، والمملكة العربية السعودية، وأيرلندا، ونيوزيلندا، والولايات المتحدة الأمريكية، ويسبق المؤتمر ورشة عمل اختيارية يوم 8 ديسمبر يطلق عليها برنامج الإقامة في التواصل الاجتماعي، والتي تقدم تدريباً متقدماً واستشارات للراغبين في المساعدة العملية في تطبيق أدوات التواصل الاجتماعي في مجال عملهم.


وقال الدكتور عامر أحمد شريف، مدير جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية: "يعتبر مايو كلينك المستشفى الأول في الولايات المتحدة الأمريكية ومؤسسة رائدة عالمياً بين المستشفيات التي تشجع الأطباء وغيرهم من العاملين في مجال الرعاية الصحية على استخدام وسائل التواصل الاجتماعي". وأضاف: "إنه لشرف لنا أن نستضيف هذه القمة، وأن نشارك في صياغة برنامج القمة بما يعكس استخدام وسائل التواصل الاجتماعي في المنطقة وأفضل الممارسات من شبكة مايو كلينك العالمية للتواصل الاجتماعي".

ومن جانبه قال الدكتور فارس تميمي، المدير الطبي لشبكة مايو كلينك للتواصل الاجتماعي: "نشكر رعاة القمة الذين شاركونا في صياغة وتطوير برنامج متميز للقمة، واختيار المتحدثين المحليين. وبوجود أعضاء شبكة مايو كلينك العالمية للتواصل الاجتماعي وموظفي وأعضاء هيئة التدريس في مايو كلينك سوف تشمل القمة وجهات نظر متنوعة ومنهجاً مميزاً في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي في الرعاية الصحية."

وانسجاماً مع رؤية جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية لتغدو محوراً عالمياً متخصصاً في الأبحاث والتعليم الصحي المبتكر والشامل، وتماشياً مع قيم الجامعة ومن ضمنها قيمة التواصل، ستتناول القمة مواضيع رئيسية مثل كيفية تعزيز التدخل عبر وسائل التواصل الاجتماعي للتواصل مع المجتمع بهدف تحسين النتائج الصحية، والتعرف على الأخطاء الشائعة التي يجب تجنبها أثناء استخدام وسائل التواصل الاجتماعي في الرعاية الصحية، وتحديد أفضل الاستراتيجيات لإنشاء وتوطيد السمعة الأكاديمية على وسائل التواصل الاجتماعي.

كما ستتيح القمة فرصة للتواصل الفعال بين مقدمي الرعاية الصحية وصانعي القرار في قطاعات متعددة، إضافة إلى إرشاد العاملين في مجال الرعاية الصحية إلى أفضل الطرق في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي.

وتم اعتماد القمة من قبل ’مايو كلينك للتطوير المهني المستمر‘، وقد يحصل المشاركون على ساعات تعليم طبي مستمر معتمدة. ويتضمن التسجيل عضوية مميزة لمدة عام واحد في شبكة مايو كلينك للتواصل الاجتماعي.

كلمات دالة:
  • المستشفى الأمريكي،
  • محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية ،
  • مدينة دبي الطبية
طباعة Email
تعليقات

تعليقات