بلدية دبي الأكثر امتثالاً في «تحدي بيانات المدينة»

أسمهان الزرعوني

حققت بلدية دبي إنجازاً جديداً، على مستوى قطاع تقنية المعلومات، بتصدر الجهات الأكثر امتثالاً للبيانات في إمارة دبي، بعد أن حصلت على تقدير 98 % بين الجهات المتسابقة في جائزة تحدي دبي، تحت عنوان (البيانات أولاً.. تحدي بيانات المدينة)، عن شهر سبتمبر.

وتستمر هذه الجائزة على مدى 6 أشهر، وتنظمها دبي الذكية، بتقييم 35 جهة حكومية وشبه حكومية، تكون ملزمة بتوفير كافة البيانات الخاصة بها وتعاملاتها وخدماتها، على منصة نبض دبي «دبي بالس»، وتعتمد المسابقة التي ستختتم بنهاية شهر ديسمبر، على تقييم مدى التزام الهيئات المشاركة بخمسة معايير، هي:

الامتثال لقانون بيانات دبي رقم 26 لعام 2015، الخاص بنشر وتبادل البيانات بإمارة دبي، والمساهمة في ورش العمل الخاصة بالبيانات، التي تعقد في دبي بإشراف دبي الذكية، وتلبية مطالب كافة الجهات داخل إمارة دبي الخاصة بالحصول على بيانات الهيئة، والمساهمة في استكمال بيانات منصة نبض دبي، وأخيراً رفع مستوى ثقافة البيانات داخل الهيئة نفسها، وباقي الجهات الحكومية.

وصرحت أسمهان الزرعوني مدير إدارة تقنية المعلومات ببلدية دبي أن إدارة تقنية المعلومات وأسرة البلدية، سعيدة أيضاً بالتطور الرائع في التقييم ربع السنوي، الذي حصلت عليه البلدية، ضمن تقييم هيئات إمارة دبي، الخاص بالامتثال للقانون رقم 26 لسنة 2015 «قانون بيانات دبي»، وهو الأساس المتين لقياس تطور الهيئات في البيانات.

وقد حصلت البلدية على مستوى 55 % فقط في الربع الأول من العام، ونجحنا مع فريقنا في مضاعفة جهودنا وتحسين تقييمنا في الربع الثاني، حيث قفزنا قفزة كبيرة، وحصلنا على 94 %، واستمر التقدم للأمام في تقييم الربع الثالث للعام، الذي تم إعلانه مؤخراً، فحصلنا على المركز الأول بتقييم قدره 100 %، ونستهدف تحقيق الدرجة النهائية أيضاً في الربع الأخير من العام.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات