«دو» توقع 3 اتفاقيات ومذكرات تفاهم لتسريع التحول الرقمي

Ⅶ فريد فريدوني وإبراهيم رمل عقب التوقيع | من المصدر

وقعت «دو»، التابعة لشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة، 3 اتفاقيات ومذكرات تفاهم في ختام مشاركتها بمعرض «أسبوع جيتكس للتقنية 2019»، مع كل من: شركة «نوكيا»، وشركة «ساعد» المتخصصة في تطوير وتقديم حلول وخدمات مبتكرة وذكية ومستدامة، وكلية أبوظبي للإدارة. وتستهدف «دو» من الاتفاقيات الثلاث تسريع عمليات التحول الرقمي.

وتقوم دو، بموجب الاتفاقية مع ساعد، بحضور المهندس إبراهيم رمل الرئيس التنفيذي لشركة ساعد، وفريد فريدوني نائب الرئيس التنفيذي لشركة دو، بتزويد ساعد بخدمات وحلول اتصال متنقلة ذات مستوى عالمي وأجهزة لوحية متقدمة لتحديث الإمكانات التقنية لأسطول مركبات ساعد.

وقال فريد فريدوني: نفخر بشراكاتنا الاستراتيجية مع ساعد لرفدها بأحدث الابتكارات والحلول التقنية. وتشكل الاتفاقية دليلاً على قدراتنا ودورنا في دعم الجهود الرامية إلى تحقيق رؤية قيادة الإمارات نحو مدن أكثر ذكاء وسعادة.

من جهته، قال المهندس إبراهيم رمل: نسعى دائماً إلى اعتماد أفضل الممارسات العالمية لتحقيق رؤية ساعد، لتكون الخيار الأفضل للقطاع الحكومي في تطوير وتقديم خدمات وحلول مبتكرة.

كما وقعت دو مذكرة تفاهم مع كلية أبوظبي للإدارة، تهدف إلى توحيد الجهود بين الجانبين للقيام بأبحاث مشتركة وتطوير حالات استخدام جديدة لتقنيات الجيل الخامس والذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء ضمن إطار مختبر الإمارات للابتكار. تم توقيع مذكرة التفاهم بحضور الدكتور عبد الله الكوافي أبونعمة رئيس الكلية، وسليم البلوشي، الرئيس التنفيذي للتكنولوجيا في دو. وبموجب الاتفاقية، ستعمل دو وكلية أبوظبي للإدارة في مجالات البحث والتطوير لمنظومة تقنيات الجيل الخامس وإنترنت الأشياء.

أيضا أبرمت دو اتفاقية تعاون مع شركة نوكيا ومجمع الشارقة للبحوث والتكنولوجيا والابتكار، تهدف إلى توحيد الجهود بين الأطراف الثلاثة لتطوير مجموعة من مبادرات المدينة الذكية المبتكرة في الشارقة، بحضور سفيرة جمهورية فنلندا في الدولة ماريانا نيسيلا، وعثمان سلطان المدير التنفيذي لشركة دو. وقع الاتفاقية حسن المحمودي الرئيس التنفيذي لمجمع الشارقة للبحوث والتكنولوجيا والابتكار، وسليم البلوشي، المدير التنفيذي للتكنولوجيا في دو، ومحمد عبد الرحيم، مديرالحلول وتطوير الأعمال لسوق الشرق الأوسط وإفريقيا في نوكيا.

شراكة

تساهم الشراكة بين دو ونوكيا في دعم رؤية مجمع الشارقة للبحوث والتكنولوجيا والابتكار، ويهدف إلى توفير بيئة ملائمة للإبداع والابتكار عن طريق إيجاد مجمع جاذب ومستدام ذي بنية تحتية وخدمات، ودعم وتشجيع وتطوير منظومة الابتكار للارتقاء بمكانة الإمارة كوجهة عالمية في مجالات البحوث والتكنولوجيا، إلى جانب دعم الأبحاث العلمية التطبيقية والتكنولوجية للقيام بالأنشطة الاستثمارية لدعم توجهات الإمارة نحو اقتصاد المعرفة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات