الكتاب والتكنولوجيا والمستقبل أبرز ملامح شعار هيئة الشارقة للتعليم الخاص

في حفل تدشين المقر الجديد لهيئة الشارقة للتعليم الخاص، بحضور صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، مؤخرا، تم الإعلان عن الشعار الجديد للهيئة، الذي يرمز إلى الكتاب والتكنولوجيا والمستقبل الذي يتكئ على آفاق بلا حدود، ويعكس توجه الهيئة واستراتيجيتها المنبثقة من رؤية وتوجيهات صاحب السمو حاكم الشارقة، حيث يرمز الشعار للكتاب والكمبيوتر والكرسي والطاولة في الفصل، كما يبرز الشعار طريقة الدراسة الحديثة التي يجلس الطلبة في الفصل في شكل دائري كحلقات، ويتفاعل المعلم مع جميع الطلبة في الحلقة، وهو من إبداعات المصمم الإماراتي، هشام المظلوم.

تجاوب

وقالت الدكتورة محدثة الهاشمي، رئيس هيئة الشارقة للتعليم الخاص، إن شعار هيئة الشارقة للتعليم الخاص لاقى تجاوباً واستحساناً كبيرين، من جانب المهتمين بعملية التعليم الخاص بإمارة الشارقة، ويُعد الشعار المتضمن لتعبيرات فنية وجمالية لوحة إبداعية متكاملة، تتجلى فيها مختلف مكونات وعناصر العملية التعليمية، وعنواناً حيوياً لمزيد من التحفيز للطلبة.

من جانبه، قال علي أحمد الحوسني، مدير هيئة الشارقة للتعليم الخاص، إن الشعار الجديد للهيئة ينسجم مع دور ومكانة وجهود الهيئة الهادفة إلى ضرورة تحسين العملية التعليمية في القطاع الخاص التي تجسدت كاملة في القانون الصادر عن صاحب السمو حاكم الشارقة المتعلق بتأسيس الهيئة، وتحديد وتوضيح مهامها الأساسية، الارتقاء بجودة التعليم الخاص، واستمرار جذب المزيد من الاستثمارات فيه.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات