اطلع على مستجدات المشاريع الرأسمالية في منطقة الظفرة

حمدان بن زايد يوجّه بتذليل صعوبات إنجاز المشاريع الحكومية

وجّه سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل حاكم أبوظبي في منطقة الظفرة، بتذليل كل الصعوبات التي تواجه إنجاز المشاريع الحكومية، والعمل بين كل الجهات ذات العلاقة بروح الفريق الواحد، تحقيقاً للخطط الحكومية الموضوعة.

جاء ذلك خلال استقبال سموه، في قصر النخيل، أمس، جاسم محمد بوعتابة الزعابي، رئيس دائرة المالية.

واطلع سموه، خلال اللقاء، على مستجدات المشاريع الرأسمالية التي يتم تنفيذها في منطقة الظفرة، وبشكل خاص في قطاع الإسكان والنقل البري والبحري، إضافة إلى عدد من المشاريع التشغيلية والجديدة.

كما اطلع سموه على الأدوار الرئيسة لمكتب أبوظبي للاستثمار ومبادرات برنامج «غداً 21» في منطقة الظفرة، من خلال عرض تقدم سير عمل مشاريع الاستثمار المقدمة من القطاع الخاص في قطاعات اقتصادية مختلفة، مثل السياحية والترفيهية، وإنتاج وتصنيع الأغذية والصناعات الخفيفة، إذ تحظى برامج الحوافز المختلفة والمعلنة من مكتب أبوظبي للاستثمار باهتمام كبير من القطاع الخاص.

وفيما يختص ببرنامج أبوظبي للمسرعات التنموية «غداً 21» ومبادراته في منطقة الظفرة، تعرّف سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان إلى أبرز محاور البرنامج والمتمثلة في تحفيز الأعمال والاستثمار وتنمية المجتمع، وتطوير منظومة المعرفة والابتكار وتعزيز نمط الحياة، وذلك بهدف تعزيز تنافسية إمارة أبوظبي وريادتها ودعم مسيرتها الاقتصادية والتنموية والاجتماعية.

وتم استعراض المبادرات المقترحة للمحور الرابع الذي يعنى بتعزيز نمط الحياة ورفاهية العيش في منطقة الظفرة، من خلال الارتقاء بالخدمات التي تحسن جودة الحياة للسكان والزائرين والمستثمرين، إذ تتنوع المبادرات بين إبراز المعالم الطبيعية والأثرية والثقافية التي تتميز وتشتهر بها منطقة الظفرة، وتفعيل السواحل والمناطق العامة، وكذلك تطوير المماشي الحضرية، وإعادة إحياء الحدائق ودعم المشاريع المبتكرة كبنك البذور ومركز الأبحاث التابع له.

وأكد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان أهمية الجهود التي تقوم بها الفرق الحكومية في تطوير منظومة العمل الحكومي في أبوظبي، والإسهام في دفع عجلة التنمية بكل مجالاتها، وتطوير الخدمات المقدمة للمجتمع، وتوفير جميع أسباب الحياة الكريمة لهم في جميع أرجاء إمارة أبوظبي، وذلك في إطار التوجيهات السامية لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، والمتابعة الدائمة لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، والاهتمام المتواصل من سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي.

كما أكد سموه أهمية العمل المستمر نحو استكمال مسيرة النجاحات المتحققة في مجالات التعليم والإسكان وتنمية المجتمع وغيرها، بما يحافظ على استقرار ونماء ورخاء مجتمع الإمارة.

حضر اللقاء سيف محمد الهاجري، رئيس دائرة التنمية الاقتصادية، وفلاح محمد الأحبابي، رئيس دائرة التخطيط العمراني والبلديات، وسلطان خلفان الرميثي، وكيل ديوان ممثل حاكم أبوظبي في منطقة الظفرة، وأحمد مطر الظاهري، مدير مكتب سمو ممثل حاكم أبوظبي في منطقة الظفرة، والدكتور محمد الهاملي، الأمين العام للمجلس التنفيذي، والدكتور جمال الكعبي، المدير العام للمكتب التنفيذي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات