ناخبون: التصويت واجب وطني يعزز المشاركة السياسية

دبي.. المرأة تتصدر المشهد وتسهيلات لكبار المواطنين وأصحاب الهمم

شهد مركز الانتخابات في مركز دبي التجاري العالمي أمس، حضوراً لافتاً، وتصدرت المرأة المشهد الانتخابي وسط تسهيلات لكبار المواطنين وأصحاب الهمم، في الوقت الذي أكد فيه ناخبون أن التصويت واجب وطني يعزز المشاركة السياسية وتوجيهات قيادتنا الرشيدة في ترسيخ ثقافة سياسية تعزز المكتسبات وتعمق الولاء الوطني، انطلاقاً من تكريس نموذج سياسي وطني يصون الهوية الوطنية.

تفرد

وأكد معالي عبد الرحمن العويس، وزير الصحة ووقاية المجتمع، وزير شؤون المجلس الوطني الاتحادي، رئيس اللجنة الوطنية للانتخابات، أن اللجنة حرصت على أن تكون تجربة الانتخابات متفردة تتميز بها دولة الإمارات تقوم على الشفافية، لافتاً إلى أن اللجنة اعتمدت نظام الصوت الواحد في انتخابات المجلس، لتحقيق مبدأ الشفافية في الاختيار.

وقال: إن الناخبين يدلون بأصواتهم وفقاً لما يرونه في كفاءة المرشحين التي ينشدونها، ويثقون بأنهم قادرون على إيصال صوتهم.

وأوضح معاليه أن اللجنة أتاحت الفرصة أمام الناخب ليختار من يراه ممثلاً له تحت قبة المجلس الوطني الاتحادي، ولا يوجد فرق بين مرشح أو مرشحة والكفاءة هي المعيار الأساسي، مبيناً أن المرأة الإماراتية أثبتت جدارتها في جميع الميادين، ولذلك حرصنا على أن نضع فرصة الاختيار أمام الناخب بحسب ما يراه مناسباً.

وبين أن اللجنة الوطنية للانتخابات لديها 39 مركزاً للتصويت على مستوى الدولة، ولم تتلقَ سوى ملاحظات بسيطة، مؤكداً أن سير العمليات الانتخابية كانت متميزة وجرت بسلاسة، مشيراً إلى أن كثيراً من المراقبين للعملية الانتخابية في الدولة، أكدوا أنها من أكثر العمليات الانتخابية كفاءة وسهولة وشفافيةً، وأن التجربة الانتخابية في الدولة تشهد تطوراً كبيراً، خاصة وأن هذه الدورة شهدت حضوراً لافتاً من الناخبين إلى مراكز التصويت.

اختيار

من جانبه قال معالي سلطان المنصوري، وزير الاقتصاد: إن اليوم هو يوم للمواطن الإماراتي لممارسة حقه في الانتخاب واختيار المرشح الذي يمثله في المجلس الوطني، منوهاً بأن التنظيم في اليوم الرئيسي كان مميزاً وامتاز بسهولة الإجراءات.

وأشار إلى أن المرشحين طرحوا قضايا رئيسية في برامجهم الانتخابية في مختلف المجالات الاجتماعية والاقتصادية وغيرها، عكست ملفات وقضايا تهم المواطن.

تمكين

بدورها قالت الدكتورة رابعة السميطي، وكيلة وزارة التربية والتعليم المساعدة لقطاع تحسين الأداء: إن اليوم هو تمكين للمرأة الإماراتية ودعم لكافة المواطنين، لافتة إلى أن المجلس الوطني هو تقارب بين الشعب والحكومة الرشيدة التي تقوم بدورها بكل إخلاص لصالح المواطنين.

وأعربت السميطي عن سعادتها بوجود 50 % من المقاعد للإماراتيات وهو تمكين لدورة المرأة في العمل السياسي.

واجب

وقال مطر الطاير، المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات في دبي، إن التصويت واجب وطني ويترتب على كل شخص ورد اسمه ضمن الهيئات الانتخابية أن يشارك في العرس الانتخابي وهذا اليوم التاريخي باعتبار أن المشاركة السياسية واجب وطني وكل ناخب عليه اختيار من يمثله وينقل طموحاته ومطالبه إلى أصحاب القرار.

من جانبه ثمن اللواء راشد ثاني المطروشي مدير عام الدفاع المدني في دبي، حسن التنظيم وسلاسة الإجراءات في المركز الانتخابي في مركز دبي التجاري، وقال إن هذا الأمر يعكس الصورة الحضارية لدولة الإمارات التي تتميز بحسن التنظيم.

خدمات

وقال أحمد محمد بن حميدان، نائب مدير عام ديوان صاحب السمو حاكم دبي، رئيس لجنة إمارة دبي لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي: حرصنا في توزيع المراكز الانتخابية في دبي على تغطية جميع الأماكن الجغرافية في الإمارة وقمنا باختيار مراكز انتخابية في أماكن تتوفر فيها جميع الخدمات من مواقف وغيرها بحيث تكون جميع إجراءات عملية التصويت سهلة ومتميزة.

وأوضح أن الناخبين وجدوا منذ الصباح وبرز بين الحضور عنصرا النساء وأصحاب الهمم. وقال محمد السويدي، رئيس مركز الانتخابات في مركز دبي التجاري العالمي، إن هناك مشاركة واضحة من الناخبين، فمنذ فتح باب المركز بدأ الناخبون التوافد إلى المركز للإدلاء بأصواتهم من جميع الفئات،لافتاً إلى أن المركز الانتخابي مؤهل للتعامل مع جميع المواطنين وهناك تسهيلات لكبار المواطنين وأصحاب الهمم.

مراقبة

وقالت وداد بوحميد، نائب رئيس جمعية الإمارات لحقوق الإنسان: نحرص في الجمعية على إنجاح العملية الانتخابية التي تعد مسؤولية مشتركة لجميع المؤسسات المجتمعية، ونتعاون في بذل كل الجهود والإمكانيات لدعم وتعزيز الأداة البرلمانية في الدولة، منوهة بأهمية الدور الذي تمثله العديد من الجهات الحكومية وغير الحكومية في سير عملية الانتخابات ومراقبتها تماشياً مع المعايير الدولية للانتخابات وتطبيقاً لمواد الإعلان العالمي لحقوق الإنسان وحزمة التشريعات الدولية المعنية بحقوق الإنسان.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات