نشرة

«أخبار الساعة»: الإمارات والصين نموذج مميّز للعلاقات الثنائية

قالت نشرة أخبار الساعة: «إن الذكرى الـ 70 لتأسيس جمهورية الصين الشعبية تحل والعلاقات الإماراتية - الصينية تشهد تطوراً مستمراً، وربما غير مسبوق، وهي تعد علاقات مميزة وبالفعل في أفضل حالاتها، بما يخدم مصالح الشعبين الصديقين.

وهناك حرص واضح من قبل قيادتي البلدين على الارتقاء بها إلى أعلى المستويات وفي مختلف المجالات الاقتصادية والتجارية والثقافية والسياسية والدبلوماسية. وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في تغريدة على تويتر، هنأ فيها الشعب الصيني بذكرى تأسيسها السبعين:

«أن الإمارات تجمعها مع الصين علاقات تاريخية واستراتيجية متينة تسهم في تحقيق الاستقرار والرفاه والسلام».

وأضافت النشرة التي تصدر عن مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية في افتتاحيتها أمس تحت عنوان: «الإمارات والصين نموذج مميز للعلاقات الثنائية»، أنه من الطبيعي أن تكون هذه العلاقات متينة واستراتيجية، حيث تستجيب لتطلعات الشعبين الإماراتي والصيني، وتسهم في تحقيق الازدهار لهما، وهي في الوقت نفسه عامل مهم في تحقيق الاستقرار الإقليمي والدولي .

كذلك، وهي لذلك تعد نموذجاً لما يجب أن تكون عليه العلاقات بين الدول، حيث تقوم على المصالح المشتركة، وهو ما أكده صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، حيث قال في تغريدة له على تويتر بهذه المناسبة: «تربطنا علاقات صداقة وتعاون وثيقة مع الصين تعززها تطلعات ورؤى مشتركة لمستقبل بلدينا وتعاونهما في تحقيق الازدهار والاستقرار».

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات