ضمن حملة «سندهم أمانة»

التكفّل بزراعة صمام قلب لمسنّ آسيوي

أطلقت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية، وبالتعاون مع مؤسسة الجليلة، وضمن حملة «سندهم أمانة» المجتمعية، مبادرة للتكفل بنفقات علاج مسن آسيوي من ذوي الدخل المحدود، في أمسّ الحاجة لإجراء عملية جراحية لزراعة صمام قلب.

وفي هذا الصدد، أوضح محمود المرزوقي مدير إدارة الاتصال الحكومي في الهيئة أن: «هذه المبادرة جاءت بالتزامن مع اليوم العالمي للمسنين، الذي يصادف الأول من أكتوبر من كل عام، واليوم العالمي للقلب، الذي يصادف الـ 29 من سبتمبر من كل عام».

ولفت إلى أن الحملة الخيرية تأتي ضمن سلسلة المبادرات المجتمعية والإنسانية التي تطلقها الهيئة باستمرار، وفي إطار تفاعلها مع إعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، عام 2019، عاماً للتسامح.

وبيّن المرزوقي أن الهيئة أشهرت الدعوة للتفاعل على مستوى الحكومة الاتحادية، لمنح الفرصة لأكبر عدد من موظفي الوزارات والجهات الاتحادية للمشاركة في فعل الخير، والمساهمة في إنقاذ حياة المريض، وذلك من خلال حساباتها المختلفة على مواقع التواصل الاجتماعي، ونظام إدارة معلومات الموارد البشرية في الحكومة الاتحادية «بياناتي»، داعياً كافة شرائح وفئات المجتمع لدعم الحملة، والتبرع بـ 10 دراهم عبر إرسال كلمة «سند»، في رسالة نصية قصيرة عبر «اتصالات» أو «دو» إلى الرقم 4202، أو التبرع بـ 50 درهماً عبر إرسال الكلمة ذاتها إلى الرقم 4206، أو التبرع بـ 100 درهم على الرقم 4209، و500 درهم على الرقم 4409.

وتسعى الهيئة من خلال مبادراتها المجتمعية، إلى تعظيم الفائدة داخل الدولة وخارجها، وترسيخ قيم التطوع وعمل الخير، وتعزيز روح المسؤولية المجتمعية، وتجذير قيم الولاء والسعادة الوظيفية بالتطوع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات