عبدالله النعيمي: الإقبال مؤشر على النضج والوعي

صورة

أكد معالي الدكتور عبد الله بلحيف النعيمي، وزير تطوير البنية التحتية، أن الإقبال الكبير من قبل أعضاء الهيئة الانتخابية على مراكز الانتخابات المبكرة.

مؤشر واضح على نضج الوعي بالعملية الديمقراطية وطريقة اختيار المرشحين القادرين على خدمة الوطن والمواطن بعيداً عن أي اعتبارات أخرى مثل القرابة والجنس والزمالة في العمل وغيرها من الاعتبارات التي تكفي لاختيار المرشح ليمثل ناخبيه تحت قبة البرلمان.

وقال معاليه خلال مشاركته في التصويت على اختيار أعضاء المجلس الوطني في مقر الشارقة الانتخابي: «ما رأيته خلال دخولي إلى مركز الانتخابات في الشارقة، ومشاركتي في عملية الاقتراع واختيار المرشح المناسب للمجلس الوطني، يدل على أن الكل بات يعرف دوره ومسؤولياته، مثلما يؤشر ذلك على نضج المجتمع الإماراتي، وزيادة وعيه الديمقراطي، سواء لجهة المرشحين انفسهم، أو لجنة الانتخابات، أو الناخبين، أو حتى المتطوعين والمدربين، وهذا في حقيقة الأمر مبعث للفخر والاعتزاز بأبناء الوطن».

دورة مختلفة

من جانبها أعربت معالي مريم الرومي الوزيرة السابقة خلال الإدلاء بصوتها في مقر الشارقة الانتخابي، عن فخرها بمشاركتها في الانتخابات بالتصويت المبكر وممارسة حقها الانتخابي.

مشيرة إلى أن انتخابات هذا العام تتميز بزيادة أعداد المرشحين، والناخبين أيضاً وأنها اطلعت على جميع برامج المرشحين واختارت المرشح الذي رأت فيه أنه سيحقق إضافة للوطن والمواطنين.وأكدت الرومي أن الإمارات تعيش هذه الأيام تتويجاً للعرس الديمقراطي، الذي بدأه المرشحون ببرامجهم الانتخابية التي ركزوا فيها على الوطن والمواطن.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات