أكد أن القيادة تحرص على تطوير التجربة والارتقاء بها ضمن منظومة التنمية

عبد الرحمن العويس: الإمارات تحقق منجزات متدرجة بالتنمية السياسية تناسب المجتمع

أكد معالي عبد الرحمن بن محمد العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع وزير الدولة لشؤون المجلس الوطني رئيس اللجنة الوطنية للانتخابات أن الإمارات تحقق منجزات متدرجة ومدروسة في مجال التنمية السياسية تتناسب مع طبيعة وخصوصية المجتمع الإماراتي الذي يؤمن بقيم المشاركة والشورى لتحقيق التطور والتنمية الشاملة وتعكس رؤية القيادة الرشيدة لتحقيق التميز والريادة وتلبية تطلعات المواطن وتطوير عملية المشاركة السياسية في الدولة التي تتم وفقاً لمراحل مدروسة من شأنها أن تسهم في إيجاد ثقافة سياسية تعزز المكتسبات وتعمّق الولاء الوطني.

وقال معالي عبد الرحمن العويس إن اللجنة الوطنية للانتخابات وبالتعاون مع شركائها الاستراتيجيين تحرص على تعزيز الوعي لدى المواطنين بالإنجازات التي تتحقق في مجال المشاركة السياسية والعمل البرلماني بالإمارات.

قرار

وحول انعكاسات قرار صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، برفع نسبة تمثيل المرأة إلى 50% في المجلس الوطني الاتحادي على العملية السياسية في الدولة.. قال العويس: «بعد أن تكتمل العملية الانتخابية لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي في دورتها الرابعة ستحقق المرأة الإماراتية سبقاً جديداً على المستويين الإقليمي والعالمي بحصولها على نصف مقاعد المجلس، وذلك بفضل قرار صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ودعم أصحاب السمو حكام الإمارات لرفع نسبة تمثيل المرأة في المجلس الوطني الاتحادي إلى 50% بما يعزز دورها في السلطة التشريعية ويحقق مرحلة جديدة في برنامج التمكين السياسي الهادف إلى تعزيز المشاركة السياسية لشعب الإمارات في عملية صنع القرار».

وحول تجربة الإمارات الانتخابية المتفردة وعوامل تميزها.. قال رئيس اللجنة الوطنية للانتخابات إن التجربة الانتخابية في الإمارات تجربة وطنية خالصة تتناسب مع خصوصية المجتمع الإماراتي وتطلعات واحتياجات شعبه، وهي تسير بشكل متدرج ومنتظم ومتوازن، مبني على الدراسة المعمقة للنتائج بما يسهم في تحقيق التنمية السياسية وتعزيز المشاركة السياسية في المجتمع والحفاظ على مكتسبات الوطن وإنجازاته.

وحول دور اللجنة الوطنية للانتخابات في تعزيز الوعي لدي الشباب بهذا الواجب الوطني وتمكينهم من المشاركة السياسية.. قال العويس إن الشباب يمثلون أكثر من 60% من أعضاء قوائم الهيئات الانتخابية للدورة الرابعة من انتخابات المجلس الوطني الاتحادي، وهو ما يعكس الأهمية والدور الكبير للشباب في الارتقاء بالعمل البرلماني في الإمارات، حيث تضع القيادة الرشيدة الشباب وتطوير قدراتهم وطاقاتهم ضمن أولى اهتماماتها، لأنهم القوة التي تصنع المستقبل.. ومن هنا فإن الحضور الكبير للشباب في الهيئات الانتخابية هو عامل مهم وله انعكاس إيجابي على مسيرة التطور وبناء المستقبل التي تنتهجها دولة الإمارات.

تمكين

وحول دور اللجنة الوطنية للانتخابات في تمكين أصحاب الهمم بالمشاركة السياسية.. قال رئيس اللجنة الوطنية للانتخابات: لكل عضو هيئة انتخابية حق الترشح لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي في الإمارة التي ينتمي إليها إذا ما توفرت فيه شروط الترشّح الدستورية لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2019 بما في ذلك أصحاب الهمم الذين تقدم لهم القيادة الحكيمة لدولة الإمارات كل أدوات الدعم للقيام بدورهم الفاعل في المجتمع.

وأضاف العويس أن التعليمات التنفيذية لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي تضمن لأعضاء الهيئات الانتخابية من أصحاب الهمم كل الحقوق التي تمكنهم من ممارسة دورهم في العملية الانتخابية، حيث يتمتع كل مرشح بحق التعبير عن نفسه والقيام بأي نشاط يستهدف إقناع الناخبين باختياره، والدعاية لبرنامجه الانتخابي بحرية تامة وفق القواعد التي تنص عليها التعليمات التنفيذية، كما يحق له اختيار وكيل عنه من بين المقيدين في الهيئة الانتخابية للإمارة التي ينتمي إليها لتمثيله أثناء حضور عمليتي الاقتراع والفرز، وهو حق يسهّل على أصحاب الهمم الترشح وخوض المنافسة الانتخابية على قدم المساواة مع غيرهم من المرشحين.

وفيما يخص عملية التصويت الإلكتروني ودورها في تطوير العملية الانتخابية.. قال رئيس اللجنة الوطنية للانتخابات إن نظام التصويت الإلكتروني في دولة الإمارات يعتمد كل الأساليب التي تؤدي إلى إجراء انتخابات نزيهة ودقيقة وشفافة، كما أنه يعتمد أفضل التقنيات، وقد تم اعتماد نظام التصويت الإلكتروني نظراً لما يتميز به من خصائص أهمها: سهولة استخدامه من قبل الناخبين والكفاءة والسرعة، حيث يجعل النظام العملية الانتخابية برمتها أكثر كفاءة، ويقلل هامش الخطأ إلى حده الأدنى، ويسّرع عملية فرز الأصوات بشكل دقيق وشفاف.

وأكد العويس عدم تلقي أي انتقادات لنظام التصويت الإلكتروني خلال الاستحقاقات الانتخابية الثلاثة الماضية ما يثبت الرضا التام عنه ومدى المصداقية والدقة والشفافية الكبيرة التي يحققها.

وفيما يخص دور المجلس الوطني الاتحادي ودوره في الارتقاء بالمجتمع وتحقيق تطلعات شعب الإمارات.. قال العويس إن المجلس الوطني الاتحادي مؤسسة دستورية وله دور كبير في نهضة الإمارات من خلال الجهود التي بذلها ويبذلها أعضاؤه منذ أولى جلساته وحتى اليوم.

وأكد أن الإعلام شريك استراتيجي في هذا الاستحقاق الانتخابي ودوره محوري في توعية الجمهور ومواكبة العملية الانتخابية بمراحلها كافة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات