زكي نسيبة: الشيخ زايد رسّخ مبدأ التعايش بين الحضارات

■ زكي نسيبة خلال اللقاء | من المصدر

دعا معالي زكي أنور نسيبة، وزير دولة وعضو مجلس أمناء أكاديمية الإمارات الدبلوماسية طلاب الأكاديمية إلى ضرورة الاقتداء بالنهج الذي وضعه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، لسياسة الدولة الخارجية، التي تكرس مبدأ التعايش بين الحضارات، وترسخ مبادئ السلم والأمن الدوليين، وتتسم بالتوازن، والاحترام المتبادل والتسامح والصداقة مع شعوب العالم.

وأشار خلال لقائه طلبة الدفعة الـ5 في الأكاديمية إلى رسائل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، حيث قال معاليه: «كما قال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نحن في بداية موسم جديد للإنجاز، ودولتنا تملك الشجاعة لتواجه الحقائق وتراجع الحسابات وتعدل الاستراتيجيات بشكل مستمر للانطلاق بأقصى سرعة نحو المستقبل.

وإن انضمامكم للسلك الدبلوماسي مسؤولية عظيمة ولكنها أيضاً مهمة مُشرّفة. أنتم دبلوماسيو المستقبل والطاقات الجديدة التي نحتاجها لمواصلة مسيرة الإنجازات الدبلوماسية وتحقيق أهداف السياسة الخارجية للإمارات».

وأشاد معالي نسيبة بجهود الأكاديمية وما تقوم به من جهود لإعداد الكفاءات الوطنية الشابة، لاستشراف المستقبل والاضطلاع بمسؤولية نشر رسالة الدولة وتعزيز التعاون الدولي والعلاقات الدولية تنفيذاً لتوجيهات قيادتنا الرشيدة.

وإلى ذلك قال برناردينو ليون، مدير عام أكاديمية الإمارات الدبلوماسية: «نحرص في أكاديمية الإمارات الدبلوماسية دوماً على تقديم أفضل الخبرات العلمية والعملية للطلبة وفقاً لأعلى المعايير العالمية في الدبلوماسية والعلاقات الدولية، ونقوم بتزويدهم بالتوجيهات السياسية والرؤى التي تعدّهــم لمـــواجهة التحــديات المستقبلية». أبوظبي ـ البيان

طباعة Email
تعليقات

تعليقات