هزاع بن زايد يبحث تعزيز العلاقات مع رئيسة أستونيا

بحث سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، مع كريستي كاليولايد رئيسة جمهورية أستونيا، سبل تطوير العلاقات الثنائية بين الجانبين بما يخدم المصالح المشتركة، وذلك خلال لقاء جمعهما أمس في أبوظبي.

وأكد سموه والرئيسة الأستونية أهمية العمل على تعزيز العلاقات التجارية والاقتصادية بين أبوظبي وأستونيا، والارتقاء بها إلى مستويات تجسد الصداقة الوثيقة التي تربط البلدين الصديقين. واتفق الجانبان على دفع العلاقات قدماً على صعيد تبادل التجارب والخبرات في مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك.

تطور

من جانبها، أشادت الرئيسة الأستونية بما حققته أبوظبي ودولة الإمارات من تطوّر وتقدم كبيرين في مختلف المجالات، ووجهت الشكر لدولة الإمارات على استضافتها للمشاركة في مؤتمر الطاقة العالمي الذي تستضيفه أبوظبي خلال الفترة من 9 إلى 12 سبتمبر الجاري ويعقد للمرة الأولى في الشرق الأوسط.

وأبدت الرئيسية كاليولايد رغبة بلادها في تطوير العلاقات الثنائية بما يحقق مصالح البلدين الصديقين، ويدعم مسار التنمية الاقتصادية لدى الطرفين.

حضر اللقاء من جانب الدولة معالي سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي وزير الطاقة والصناعة، ومعالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير دولة الرئيس التنفيذي لشركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك» ومجموعة شركاتها، وخليفة شاهين المرر مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي للشؤون السياسية.

وحضر من الجانب الأستوني أندو ليبيمان نائب وزير الشؤون الاقتصادية والاتصالات، ويان رينهولد السفير فوق العادة المفوض لجمهورية أستونيا، ولاوري كوسينج مستشار السياسة الخارجية للرئيسة الأستونية، وتافي ليناماي مستشار الشؤون العامة للرئيسة، ويوري سيلينثال المدير العام لإدارة الاقتصاد الخارجي والتعاون الإنمائي في وزارة الخارجية الأستونية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات