منصّة (دبي بالس) تحقق 1.5 مليون زيارة عالمية

أعلنت "دبي الذكية" أن منصة بيانات دبي (دبي بالس) – العمود الفقري للتحوّل الرقمي الذكي في دبي - حققت قفزة في مدى الاهتمام العالمي بالبيانات المنشورة عبرها، وسجّلت مليون ونصف زيارة مؤخراً، وجاءت القفزة في عدد الزيارات بعد وقت قصير من إطلاق مؤسسة بيانات دبي التابعة لدبي الذكية تحدّي البيانات أولاً خلال يوليو الماضي الذي تتنافس عبره الجهات الحكومية لاستكمال مشاركة وفتح البيانات الحكومية.

وقال سعادة يونس آل ناصر مساعد مدير عام دبي الذكية والمدير التنفيذي لمؤسسة بيانات دبي: "يعتبر النمو في الاهتمام العالمي بمنصة بيانات دبي إنجازاً غير مستغرب نظراً لأن إمارة دبي محطّ أنظار العالم نتيجة السبق العالمي في مختلف المجالات، وهو ما يفسّر سعي الكثير من المدن حول العالم لتحليل وخلق فهم أعمق لأبعاد النجاحات المتتالية التي تحققها دبي عبر البيانات المنشورة. وكما يعكس عدد الزيارات نُضج تجربة نشر وفتح البيانات على المنصة وهذه مجرّد خطوات أخرى في مسيرة بيانات دبي التي نطمح عبرها بتحقيق رؤية القيادة لتكون دبي قائدة للعالم في مجال البيانات كنفط للمستقبل".

وأضاف: "البيانات التي تنشرها أي مدينة في العالم تزيد من تنافسيتها وجاذبيتها للاستثمارات الأجنبية نظراً لأنها تعكس الشفافية ومقومات البيئة المتاحة وتبرز الفرص التي توفرها دبي للمستثمرين حول العالم، وكما تزيد من جاذبيتها السياحية عدا عن دورها في تشجيع الابتكار في مجال تحليل وتوظيف البيانات عالمياً".

وقال آل ناصر: "البيانات دعامة استراتيجية لتعزيز سمعة دبي عالمياً وقوتها الناعمة لدورها في إبراز ما وصلت إليه الإمارة من تطور في كل المجالات، وما يمكن أن تقدمه من فرص واعدة لكل من يعيش على أرضها ومن يدرس فرص العيش أو الاستثمار فيها".

وسجلت الزيارات اهتمام خاص بمعلومات هيئة دبي للطرق والمواصلات، حيث جاءت في المركز الأول بنسبة 29%، وهو ما يعكس أهمية هذا القطاع المتنامي لكل زوار ومقيمي إمارة دبي. كما حظي القطاع بنحو 54% من نسبة البيانات التي تم تنزيلها من المنصة.

وتتمتع منصة "دبي بالس" حتى الآن بـ 425 مجموعة بيانات متنوعة من أصل 2000 مجموعة تسعى المنصة إلى ضمها خلال الفترة المقبلة. وتشمل بيانات منصة "دبي بالس" معلومات متكاملة تضم مختلف القطاعات الحيوية في دبي مثل الأعمال، والاقتصاد، والتعليم، والبيئة، والمالية، والسياسات الحكومية، والصحة، والإسكان، وتأشيرات المقيمين، والأمن والعدل، والرياضة، والمواصلات المائية والبرية.

وتنقسم البيانات على منصة دبي بالس إلى شقين، أولهما "البيانات المفتوحة" وهي معلومات متاحة للجميع، ويمكن الاطلاع عليها في أي وقت، حيث توجد بشكل دائم على المنصة دون أية قيود. أما النوع الثاني فهي بيانات مشتركة، وتخص مختلف الجهات الحكومية، ويمكن للجمهور أو القطاع الخاص طلب أي بيانات مشتركة وسيتم التعامل مع الطلب. وسجلت البيانات المشتركة أعلى نسبة دخول من خارج الإمارة من الولايات المتحدة الأمريكية.

وتعد "دبي بالس" العمود الفقري للتحول الرقمي في المدينة الذكية من أجل المساهمة في تحقيق الهدف الأسمى في تحويل دبي إلى المدينة الأذكى والأسعد على مستوى العالم. ويمكن لشركاء دبي الذكية الاستراتيجيين بما فيهم الجهات الحكومية الاستفادة من البيانات المتاحة والمشتركة في منصة "دبي بالس".

كلمات دالة:
  • دبي بالس،
  • البيانات،
  • زيارة
طباعة Email
تعليقات

تعليقات