ابن ثاني: شرطة دبي حريصة على تطوير الخدمات الأمنية البحرية

أحمد ابن ثاني خلال تفقده نقاط التمركز الأمنية | من المصدر

أكد اللواء الطيار أحمد محمد ابن ثاني القائد العام لشرطة دبي بالوكالة، أن شرطة دبي تولي القطاع البحري أهمية كبيرة في الإمارة، نظراً لما تتمتع به من مكانة وسمعة عالمية كبيرة، سواء في الجانب الاقتصادي أو السياحي أو الترفيهي، لافتاً إلى أن شرطة دبي حريصة على تطوير الخدمات والإجراءات الأمنية، بما يعزز السلامة البحرية، ويوفر بيئة جاذبة وآمنة لكافة مستخدمي هذا القطاع.

جاء ذلك خلال جولة ميدانية بحرية نفذها اللواء ابن ثاني في الإمارة، بدءاً من ميناء راشد، حيث تفقد نقاط التمركز الأمنية التابعة للإنقاذ البحري، ثم انتقل في جولته إلى أماكن رسو المراكب الخشبية المحملة بالبضائع أمام فندق حياة ريجنسي، كما امتدت الجولة إلى داخل خور دبي، حيث حركة العبرات ومكان عمليات الملاحة البحرية داخل الخور، ثم اطلع على نقطة التمركز البحرية بالقرب من جسر آل مكتوم.

وقال اللواء ابن ثاني، إن دبي تعد وجهة عالمية لكافة الجهات والأشخاص العاملين في هذا القطاع، ومن الضروري إيجاد حلول ومشروعات ابتكارية لتعزيز الأمن البحري والحفاظ على سلامتهم وأمنهم بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين.

ووجه اللواء ابن ثاني خلال جولته التي امتدت إلى الجسر العائم، بضرورة زيادة الرقابة الأمنية، كما بحث سبل النهوض بالأمن البحري المشترك مع الشركاء الاستراتيجيين ممثلين بجمارك دبي، ودائرة البلدية، والهيئة الاتحادية للهوية والجنسية وموانئ دبي العالمية. كما تفقد إجراءات العمل، واستمع إلى ملاحظات الموظفين العاملين في مركز شرطة الموانئ من غواصين ومنقذين ورجال أمن بحري وسائقي الزوارق حول سير العمل ومقترحاتهم لتطوير الأداء.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات