عبدالله بن زايد: نادية مراد نموذج مُلهم

استقبل سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، نادية مراد باسي، سفيرة الأمم المتحدة للنوايا الحسنة الحائزة على جائزة نوبل للسلام لعام 2018.

ورحب سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان بزيارة نادية مراد للدولة، مؤكداً أنها نموذج ملهم لمواجهة التطرف وجاء حصولها على جائزة نوبل للسلام العام الماضي ليشكل هزيمة للإرهاب وداعميه.

وأشاد سموه بتجربتها في الانتصار على الأسر الذي تعرّضت له من تنظيم داعش الإرهابي وتحويل معاناتها إلى دروس وعبر في الكفاح والصبر والأمل.

من جانبها أعربت نادية مراد، الناشطة الإيزيدية، عن سعادتها بزيارة دولة الإمارات ولقاء سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وأكدت أن دولة الإمارات منارة لنشر قيم التسامح والسلام والمحبة في ربوع العالم أجمع.

وأشادت بدور دولة الإمارات في دعم جهود المجتمع الدولي لمكافحة التطرف والإرهاب ومبادراتها الإنسانية الرائدة في شتى أنحاء العالم.

حضر اللقاء معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي، وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات