أراضي دبي تطلق مبادرة المحامي العقاري

أطلقت دائرة الأراضي والأملاك بدبي مبادرة "المحامي العقاري" الرامية إلى تسهيل آليات عمل القطاع العقاري وتعزيز فرص الاستثمار الإقليمية والعالمية في دبي..

وفي هذا الإطار وقعت الدائرة مذكرة تفاهم مع مكتب "بي إس إيه" للمحاماة والاستشارات القانونية تهدف إلى توفير إطار عمل مبتكر من شأنه تعزيز مستويات الشفافية وتبسيط إجراءات المعاملات بالنسبة للمستثمرين في القطاع.
وستوفر الدائرة من خلال مبادرة "المحامي العقاري" العديد من الحلول الاستثمارية لإزالة القيود التي تفرضها القوانين العقارية الحالية ما يسمح بتعزيز الاستثمارات العقارية في دبي وتسهيل عمليات شراء وبيع العقارات من قبل الشركات ذات الملكية الأجنبية الكاملة وبالتالي فتح السوق أمام المزيد من المستثمرين من الشركات.

وقال سلطان بطي بن مجرن مدير عام دائرة الأراضي والأملاك بدبي: نسعى في دائرة الأراضي والأملاك بدبي إلى دعم توجيهات قيادتنا الحكيمة والاستراتيجيات المرسومة لجعل دبي أكثر المدن ذكاء وأسعدها في العالم حيث تأتي هذه المذكرة مع مكتب "بي إس إيه" ضمن أهدافنا الرامية إلى دمج وجذب الشركات والاستثمارات العقارية الأجنبية إلى دبي كما نعمل على تعزيز القطاع العقاري في الإمارة من خلال هذه الشراكات التي تضمن سهولة وسرعة الإجراءات التنظيمية والاستثمارية.

من جانبه ذكر الدكتور أحمد بن هزيم الشريك الأول في مكتب "بي إس إيه" أن الهدف الرئيس لمبادرة "المحامي العقاري" هو تعزيز انفتاح سوق العقارات في دبي أمام المزيد من المستثمرين لزيادة التدفقات الاستثمارية إليها إذ تعمل المبادرة على توفير إطار عمل قانوني من شأنه تسهيل وتبسيط إجراءات عمليات استثمار رؤوس الأموال في الإمارة ما سيسهم في استقطاب مجموعة واسعة من المستثمرين والمعاملات.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات