وثيقة الإجازة تؤجل استلام أوراق 10 مرشحين في العين

أحد المواطنين يستكمل أوراق ترشحه في مركز هزاع بن زايد

شهد يوم أمس مراجعة أوراق عدد من الراغبين في تقديم طلبات الترشح لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي، في مركز هزاع بن زايد بمدينة العين، وحال غياب وثيقة الحصول على إجازة من مكان العمل سواء في القطاع الحكومي أو المحلي، دون إتمام عملية التسجيل الكامل بشكل رسمي، حيث راجع المركز صباح أمس أكثر من 10 أشخاص لم يصطحبوا في ملفهم الإجازة المطلوبة، كواحدة من الوثائق حسب الشروط المعتمدة، مما يتطلب عودة الشخص لدائرة عمله بهدف الحصول على الإجازة.

وواجه بعض المتقدمين مشكلة عدم وجود الرصيد الكافي من الإجازات، سيما وأن البعض عائد للتو من إجازته والبعض قطع إجازته للحاق بركب المتقدمين بطلبات الترشيح، وقد بذل أعضاء لجان التسجيل جهداً كبيراً في مساعدة الراغبين في الترشيح وإنجاز ملفاتهم وانتظارهم حتى الدقائق الأخيرة من الوقت المحدد.

وأكدوا أنهم يتوقعون أن يكون اليوم الخميس أكثر زحاماً وإقبالاً من الراغبين في تقديم أوراقهم.

وكان أول المتقدمين بأوراقهم كاملة صباح أمس، سالم سيف عبد الله العرياني، الذي أكد حرصه على أن يأتي للمركز وقد استكمل كافة الأوراق المطلوبة، لذلك لم يواجه أية صعوبة تذكر بل وجد كل التسهيلات اللازمة من أعضاء لجنة التسجيل.

وأشار إلى أنه فخور بهذه المشاركة الوطنية بعيداً عن الفوز والخسارة، فالمشاركة بحد ذاتها هي فوز، مطالباً جميع أبناء الدولة من يجدون في أنفسهم القدرة والكفاءة وتنطبق عليهم الشروط للمشاركة بتقديم أوراق ترشحهم، بغض النظر عن أية اعتبارات، فمجرد المشاركة في المرحلة الأولى هو تأكد على مدى وعي وحرص بناء الإمارات على ارتفاع الوعي بأهمية ودور المجلس الوطني في الحياة السياسية إضافة إلى أنه ساهم في رسم صورة مشرقة للدور والمكانة التي وصلت إليها الإمارات في الحياة البرلمانية، التي تتميز بإتاحة الفرصة أمام الجميع ومن مختلف الفئات والشرائح الاجتماعية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات