جمعية الصحافيين تنعى حبيب الصايغ

نعت جمعية الصحافيين الإماراتية الشاعر والكاتب الصحفي حبيب الصايغ، رئيس اتحاد كتاب وأدباء الإمارات، والأمين العام لاتحاد الكتاب والأدباء العرب، رئيس التحرير المسؤول لجريدة الخليج، الذي وافته المنية ظهر اليوم، "الثلاثاء"، بعد حياة حافلة بالعطاء والجهد الكبير، قدم فيها الكثير للصحافة والصحافيين والثقافة بالدولة.

وأكد رئيس وأعضاء مجلس إدارة جمعية الصحافيين: فقدنا برحيل الصايغ كاتبا حراً وقلماً مبدعاً وأحد رموز الصحافة والثقافة في الإمارات فقدناه وهو في قمة عطائه الصحفي الأدبي الثقافي والفكري والوطني.

وأشاد مجلس الإدارة، بدور الفقيد الكبير في تأسيس الصحافة الإماراتية مع زملائه من جيله للصحافة في الدولة.

ويتقدم مجلس الإدارة، بخالص العزاء والمواساة إلى أسرة الفقيد، وإلى أسرة دار الخليج للصحافة الطباعة والنشر وإلى اتحاد كتاب وأدباء الإمارات وإلى الاتحاد العام للكتاب والأدباء العرب، داعين المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته، ويسكنه فسيح جناته، ويلهم الأسرة الكريمة الصبر والسلوان.

كان الفقيد من المؤسسين في جمعية الصحافيين عام 2000، وحصل عام 2004 على جائزة تريم عمران لرواد الصحافة، كرمته الجمعية عام 2006 كأول من قضى 35 عاماً في خدمة الصحافة الوطنية، وفى عام 2007 حصل على جائزة الدولة التقديرية في الآداب، وصدر له العديد من المؤلفات الأدبية والثقافية.

 

كلمات دالة:
  • جمعية الصحافيين ،
  • حبيب الصائغ،
  • وفاة حبيب الصائغ،
  • اتحاد كتاب وأدباء الإمارات
طباعة Email
تعليقات

تعليقات