عملية

«كليفلاند كلينيك» تجري أول جراحة لزراعة عضلة عاصرة اصطناعية

أجرى جراحون في مستشفى «كليفلاند كلينك أبوظبي» أول عملية تشهدها دولة الإمارات لزراعة عضلة عاصرة اصطناعية لعلاج سلس البول عند مريض خضع لجراحة مسبقة لعلاج سرطان البروستات.

ويُعدّ هذا الجهاز العضلي الاصطناعي الأحدث في سلسلة الابتكارات التي قدّمها المستشفى للمساعدة في تحسين حياة المرضى، كما يمثّل إضافة مهمّة إلى مجموعة علاجات المرضى الذين يتعافون من السرطان. والجهاز عبارة عن عضلة اصطناعية عاصرة، لها طوق قابل للنفخ لمنع تسرب البول من المثانة إلى مجرى البول، ويمكن التحكّم في فتح الطوق وإغلاقه باستخدام مضخة يتم إدخالها تحت الجلد، وبإمكان المريض الضغط عليها لفتح الطوق وإفراغ مثانته.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات