إقامة دبي تنهي إجراءات 866 ألف مسافر عبر منافذها خلال عطلة العيد

أنهت الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي إجراءات 866 ألفاً و30 مسافراً عبر منافذها البرية والبحرية والجوية خلال عطلة عيد الأضحى المبارك، حيث بلغ عدد المسافرين القادمين والمغادرين عبر المنافذ الجوية 792 ألفاً و571 مسافراً، في حين بلغ عدد المسافرين القادمين والمغادرين عبر المنافذ البرية 68 ألفاً و9 مسافرين، فيما بلغ عدد المسافرين عبر المنافذ البحرية 5 آلاف و450 مسافراً، كما وكشفت إقامة دبي عن إحصائيات معاملات أذونات الدخول والإقامة المنجزة خلال العطلة حيث بلغ عددها 143 ألفاً و25 معاملة.

وأشار اللواء محمد أحمد المري مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي إلى أن عدد مستخدمي البوابات الذكية في مطارات دبي والبالغ عددها 122 بوابة وصل إلى 218 ألفاً و248 مستخدماً، وتبين ارتفاع عدد مستخدمي البوابات الذكية خلال عطلة العيد الأمر الذي يشير إلى إقبال الناس على استخدام أحدث الخدمات الذكية في المطار.

وأضاف اللواء المري أن فريق إدارة آمر لسعادة المتعاملين استمر في متابعة عمله خلال فترة الإجازة لتلقي مكالمات المتعاملين عبر خدمة "آمر " 8005111 " التي تعمل على مدار الساعة، حيث تم التعامل مع 4 آلاف و784 مكالمة خلال فترة العيد.

كما أضاف المري أن مركز الخدمة  في مطار دبي الدولي مبنى 3 يعمل على مدار الساعة طيلة أيام الأسبوع وأثناء العطل الرسمية لتسهيل إجراءات المسافرين والمقيمين، نظراً  للإقبال الكبير من المسافرين  لقضاء إجازة العيد في الدولة، وذلك في إطار الحرص على تقديم خدمات متميزة تعزز رضا المتعاملين، حيث استطاع العديد من المواطنين عبر هذا المركز  تجديد جوازات سفرهم في مدة لا تتعدى الدقائق، موضحاً أن المركز ساهم خلال فترة اجازة العيد في تبسيط إجراءات المسافرين وتسهيل الحصول على الخدمات الأفضل والأسرع على مدار 24 ساعة.

وقال اللواء محمد المري خلال زيارته لمطار دبي الدولي في أول أيام العيد، التي جاءت حرصاً منه على متابعة سير العمل والاطمئنان على حركة الدخول والخروج خلال عطلة أيام عيد الأضحى: "حرصنا على وضع آليات عمل متكاملة وفق أفضل الدراسات والممارسات العالمية لتسهيل حركة المسافرين عبر منافذها واتخاذ كافة التدابير لضمان سلامتهم، وذلك في ظل تزايد أعداد المسافرين القادمين والمغادرين ولاسيما في فترة الأعياد والعطلات الرسمية ".

وأضاف المري: " نحن على أتم الاستعداد للتعامل مع الأعداد الكبيرة من زوار الدولة وتقديم الخدمات المتميزة لتيسير حركة المسافرين وتحقيق الرضا والسعادة لهم في إطار استراتيجية الإدارة المتمثلة في تبسيط عمليات وإجراءات الإدارة واستدامة نتائجها ولتحقيق تطلعات القيادة الرشيدة في تسهيل حياة الناس وإسعادهم.

رافق اللواء محمد المر ي خلال الزيارة نائبه اللواء عبيد مهير بن سرور، والعميد أحمد المهيري مساعد المدير العام لشؤون الجنسية، والعميد حسين ابراهيم مساعد المدير العام لقطاع الدعم المؤسسي، والعميد صلاح القمزي مساعد المدير العام للمنافذ البحرية والبرية والعميد خلف الغيث مساعد المدير العام لقطاع متابعة المخالفين والأجانب، والعميد الدكتور علي بن عجيف الزعابي المستشار القانوني لإقامة دبي، وعدد من كبار الضباط والمسؤولين.

وتفقد اللواء المري سير العمل في صالات القادمين والمغادرين في مباني مطارات دبي الدولية، واطلع على استعدادات موظفي جوازات مطارات دبي لإنهاء إجراءات المسافرين، مشيداً بجهود فريق العمل المتكامل الذين يثبتون دوماً جدارتهم وكفاءتهم في مثل هذه الفترات المكتظة بالمسافرين وقيامهم بواجبهم على أكمل وجه.

وهنأ اللواء المري المسافرين والمسؤولين والموظفين المتواجدين على رأس عملهم خلال أيام عطلة العيد، مثنياً على كفاءة ورحابة صدور مأموري جوازات مطارات دبي وحسن خلقهم في استقبال زوار الإمارات.

وعبر الموظفون والمسافرون عن فرحتهم لزيارة سعادته وتهنئتهم في المناسبات الرسمية، مما يسهم في تعزيز الثقة بين المسؤولين والموظفين في إقامة دبي وبالتالي تعزيز كفاءة العمل.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات