الإمارات تشارك العالم اليوم الاحتفاء بالشباب

تشارك دولة الإمارات اليوم دول العالم الاحتفاء بمناسبة اليوم العالمي للشباب الذي يصادف 12 أغسطس من كل عام.

وأكدت معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي أن دولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، تولي الشباب جل اهتمامها ورعايتها ليكونوا قادة المستقبل وأعضاء فاعلين في مسيرة التنمية المستدامة التي تشهدها الدولة.

وقالت معاليها في كلمة بهذه المناسبة إن الإمارات قدمت تجربة ملهمة للعالم في تمكين وبناء جيل من الشباب متسلح بالعلم والمعرفة، مؤكدة أن شباب الإمارات إحدى ركائز التمكين وهم القدوة والطموح والريادة والتفوق وأصحاب الهمم العالية ومثال يحتذى في تحمل المسؤولية الوطنية نفاخر بهم الأمم ويعكسون تفرد التجربة الإماراتية في تمكين الشباب وتسليمهم راية مسيرة التنمية.

وأضافت أن الدعم الكبير من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وإخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات في تمكين الشباب وتعزيز روح القيادة لديهم مكنهم من تبوء أعلى المناصب، حيث ضمت حكومة المستقبل التي تم تشكيلها في فبراير 2016 ثمانية وزراء جدد من بينهم وزيرة دولة لشؤون الشباب.

وأوضحت أنه منذ تأسيس دولة الإمارات على يد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي كان يؤمن بأن الشباب ثروة الوطن الحقيقية، فقد منحهم الأولوية في صياغة مستقبل الدولة وتنميتها، بالإضافة إلى تعزيز مهاراتهم ومعارفهم وتسخير كل الإمكانات لصناعة مستقبل مزدهر لوطنهم الإمارات.

وقالت معالي أمل القبيسي إن شبابنا قادر على مواصلة العطاء والمشاركة في مسيرة البناء والتنمية وصناعة مستقبل واعد مبني على الإبداع والابتكار، مشيرة إلى أن شباب الإمارات هم الأقدر على تجسيد وترسيخ قيم ومبادئ الإمارات.

 

دعم ورعاية

من جانبه، أكد معالي محمد بن أحمد البواردي وزير دولة لشؤون الدفاع، أن قيادتنا الرشيدة حريصة على دعم وتمكين شباب الوطن.

وقال في كلمة بمناسبة اليوم العالمي للشباب: «في هذه المناسبة نستحضر جهود قيادتنا الرشيدة في دولة الإمارات العربية المتحدة وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وحرصها على دعم وتمكين شباب الوطن، حيث أطلقت الإمارات مجموعة من المبادرات التي تكرس دور الشباب في عملية التنمية الشاملة التي نشهدها اليوم، وذلك إيماناً بأن الثروة الإنسانية هي أغلى موارد البلاد، والشباب هم مصدر القوة المنيعة التي تحمي مكتسبات الوطن».

وأضاف: «إن القيادة الحكيمة تولي اهتماماً بالغاً ورعاية مستمرة بدعم مسيرة الشباب والارتقاء بقدراتهم، واستثمار طاقاتهم في تنمية الدولة وازدهارها، مما مكنها من تحقيق مراكز متقدمة على مستوى العالم في شتى المجالات».

وأوضح البواردي، أن الخطوات الرائدة التي اتخذتها دولة الإمارات العربية المتحدة في مجال تمكين الشباب تتمثل من خلال تكليف أصغر وزيرة شابة في العالم لتولي شؤون الشباب، إلى جانب تولي عدد من الوزراء الشباب مجموعة من الحقائب الوزارية في الحكومة الاتحادية، بالإضافة إلى إنشاء المجالس المحلية للشباب، وفتح المجال أمامهم للمشاركة في الحياة النيابية من خلال الترشح لعضوية المجلس الوطني الاتحادي، الأمر الذي يعكس ثقة القيادة العميقة في قدرات الشباب في تحملهم المسؤولية الوطنية لصناعة مستقبل الدولة.

ولفت إلى أنه على صعيد القوات المسلحة أثبت شباب الوطن جدارتهم في تحمّل المسؤولية للدفاع عن الوطن من خلال الالتحاق بالخدمة الوطنية والاحتياطية، مشكلين بذلك قوات إضافية داعمة لقدرات قواتنا المسلحة، متسلحين بأعلى مستويات المهارات العسكرية والقتالية.

وقال: «إن الاعتماد على الشباب في صناعة مستقبل الدولة نستشفه من المعنى العميق لقول صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله: «إن دولة الإمارات تحتفي بشبابها كل يوم من خلال التعليم والتمكين والإشراك في المسؤولية»، وهو ما عبّر عنه كذلك صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بقوله: «ونحن نشارك العالم الاحتفال بيوم الشباب، نستحضر بدايات التمكين، عندما كرس الوالد المؤسس زايد ثقته بدور الشباب ومحوريته في تشييد لبنات الوطن، حينها ترسخت علاقة وطيدة بين القائد وأبنائه، أساسها إيمان مطلق بطاقات الوطن الشابة ليتولد الدافع أجيال تصنع اليوم مستقبل الإمارات».

اهتمام

قالت معالي الدكتورة أمل القبيسي إن شابات وشباب الإمارات يحظون باهتمام وعناية كبيرة من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، حيث تبوأن أرفع المناصب وشاركن في بناء مستقبل الإمارات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات