محمد بن راشد يؤدي صلاة العيد في مسجد زعبيل

محمد بن راشد وحمدان بن محمد والشيوخ وجموع المصلين يؤدون صلاة العيد

أدى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجـــلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، صلاة عيد الأضحى المبارك في مسجد زعبيل في دبي صباح أمس.

وأدى الصلاة إلى جانب سموه، سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية وعدد من الشيوخ والمسؤولين وجمع من المصلين.

عظمة اليوم الأغر

واستمع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم والمصلون إلى خطبة العيد التي أكد فيها إمام وخطيب الصلاة فضيلة الشيخ الدكتور عمر الخطيب أهمية وعظمة هذا اليوم الأغر يوم الفرح والسرور ويوم الإكثار من ذكر الله تعالى وتسبيحه وحمده إذ أمرنا سبحانه وتعالى بالإكثار من ذكره، حيث قال سبحانه وتعالى: «اذكروا الله كثيرا وسبحوه بكرة وأصيلا» صدق الله العظيم، وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إن أعظم الأيام عند الله تبارك وتعالى يوم النحر».

وأكد الشيخ عمر الخطيب أن هذه الأيام أيام ذكر الله تعالى وهي أيضاً أيام فرح وسرور للأهل والأبناء وأيام التسامح والتلاقي والتصافح بين المسلمين، مستشهداً بالحديث النبوي الشريف: «ما من مسلمين يلتقيان فيتصافحان إلا غفر الله لهما قبل أن يتفارقا».

وشدد إمام وخطيب الصلاة على أن أحب الأعمال إلى الله عز وجل عقب صلاة عيد الأضحى هو نحر الأضاحي.

دعاء في الخطبة

وختم خطبته بالدعاء إلى الباري عز وجل أن يوفق صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجــلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات لما فيه خدمة الوطن والمواطن والدين وأن يديم على دولتنا وشعــبنا ومجتمع الإمارات نعمة الأمن والأمان والرخاء والسعادة. كما توجه بالدعاء إلى الخالق سبحانه وتعالى بأن يرحم الشيخ زايد والشيخ راشد والشيخ مكتوم، طيب الله ثراهم، رحــمة واسعة ويسكنهم وشهداء الوطن الأبرار فسيح جناته.

 

 

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات