«الصحة» تبحث تعزيز العلاقات مع منظمة التعاون الإسلامي

أمين الأميري خلال المحادثات مع أوسكار موسينوف | من المصدر

بحث الدكتور أمين حسين الأميري الوكيل المساعد لقطاع سياسة الصحة العامة والتراخيص مع السفير اسكار موسينوف الأمين العام المساعد في منظمة التعاون الإسلامي، تعزيز العلاقات في المجال الصحي، أثناء اللقاء الذي تم في ديوان الوزارة بدبي مؤخراً، بحضور الدكتور عيسى المنصوري مدير مكتب وكيل الوزارة ومدير العلاقات الصحية الدولية.

وفي مستهل اللقاء رحب الدكتور أمين الأميري بالسفير وقدم له التهنئة بمناسبة توليه مهامه مؤخراً وتمنى له التوفيق والنجاح، مشيداً بجهود منظمة التعاون الإسلامي في مجال تعزيز تكاتف الجهود المشتركة في المجال الصحي، ولفت إلى كفاءة النظام الصحي في دولة الإمارات وتحقيق مراتب تنافسية في المؤشرات الصحية على مستوى العالم، بفضل البيئة التشريعية المرنة والخدمات الصحية الشاملة والمبتكرة المعتمدة على التقنيات الحديثة، وتطور النظام الوقائي والقطاع الدوائي.

مؤكداً على أن القضايا التي تتبناها المنظمة تشكل أهمية حيوية للمجتمع العالمي، وأهمها صحة المرأة والأمهات والمواليد وكيفية مقاومة الأمراض المنقولة مثل الإيدز والسل والملاريا، والتعاون من أجل استئصال شلل الأطفال وتوفير اللقاحات المقاومة للأمراض المختلفة، والوسائل التكنولوجية الطبية، ونمط الحياة الصحية والوقاية من الأمراض السارية وغير السارية

من جانبه أشار السفير اسكار موسينوف إلى أن اللقاء مثل فرصة مناسبة لتعزيز العلاقات في المجال الصحي ومتابعة المحاور التي ستتناولها الدورة القادمة من اجتماعات المؤتمر السابع لوزراء الصحة الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي برئاسة دولة الإمارات لمدة سنتين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات