الوثبة تستضيف جلسة «تقهوى معانا» لتفعيل دور الشباب في مجالس أبوظبي

أشاد محمد خليفة النعيمي مدير مكتب شؤون التعليم بديوان ولي عهد أبوظبي، بجهود صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في تطوير المسيرة التعليمية، وحرص سموه الدائم والمستمر على تقديم الدعم المتواصل للشباب في التعليم وتوفير جميع الأدوات والوسائل التي تمكنهم من التوظيف الأمثل لقدراتهم وطاقاتهم لخدمة وطنهم ومجتمعهم، مثنياً في الوقت نفسه على الجهود التي تبذلها مجالس الشباب ومجالس أبوظبي في دعم النسيج الاجتماعي في دولة الإمارات وتوفير منصات تواصل فعّالة تحقق التنمية المستدامة على مختلف الأصعدة.

جاء ذلك خلال استضافة مجلس أبوظبي للشباب التابع للمؤسسة الاتحادية للشباب، ومكتب شؤون المجالس في ديوان ولي عهد أبوظبي، برنامج «تقهوى معانا»، في جلسته الرابعة بمجلس الوثبة في أبوظبي بهدف تفعيل دور الشباب في مجالس أبوظبي من خلال استضافة قادة مميزين للحديث عن التحديات التي واجهتهم والمهارات التي ساعدتهم على النجاح والتطور في مسيرة خدمة الوطن ودعم استراتيجية الدولة للاستفادة من تجاربهم العلمية وخبراتهم العملية المتميزة ومشاركتها الشباب.

تجارب

واستعرض مدير مكتب شؤون التعليم بديوان ولي عهد أبوظبي عدداً من التجارب خلال مسيرته العلمية والعملية الطموح، وعدداً من التحديات، مشيداً برؤية القيادة الحكيمة في تعزيز مسيرة التنمية في الدولة في دفع عجلة التنمية الشاملة والمستدامة، وأساس رؤيتها التنموية الشاملة، وصمام الأمن المعرفي والاجتماعي. كما تحدث عن بدايات انطلاق مجلس محمد بن زايد لأجيال المستقبل لتمكين الشباب ليصبحوا قادرين على المضي قدماً في مسيرة النمو والازدهار.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات