«الوطني» يبحث التعاون البرلماني مع «النواب البرازيلي»

أمل القبيسي خلال استقبالها إدواردو بولسونارو | من المصدر

بحثت معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي لدى استقبالها في مقر المجلس في أبوظبي يوم الخميس الماضي، إدواردو بولسونارو رئيس لجنة الشؤون الدولية والدفاع الوطني بمجلس النواب البرازيلي والنائب الاتحادي بالمجلس، سبل تعزيز علاقات التعاون والصداقة بين الجانبين، مؤكدة أهمية العمل على تنميتها وتطويرها إلى أفق أرحب، بما يجسد حرص وتطلعات قيادتي وشعبي البلدين الصديقين على تحقيق الشراكة الاستراتيجية بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية البرازيل الاتحادية في المجالات كافة.

حضر اللقاء أحمد شبيب الظاهري الأمين العام للمجلس الوطني الاتحادي، وكل من: حفصة عبدالله محمد شريف العلماء سفيرة الدولة لدى جمهورية البرازيل الاتحادية، وفرناندو لويسليمو سايقريجا السفير البرازيلي لدى الدولة.

وأكدت معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي خلال جلسة مباحثات مع النائب البرازيلي إدواردو بولسونارو على أهمية تعزيز علاقات التعاون البرلماني وتعزيز الروابط بين المجلس الوطني الاتحادي ومجلس النواب البرازيلي، وأهمية تبادل الزيارات والخبرات وتوحيد الرؤى وتنسيق المواقف والجهود، بما يخدم القضايا ذات الاهتمام المشترك في المحافل البرلمانية المختلفة.

من جانبه عبر إدواردو بولسونارو رئيس لجنة الشؤون الدولية والدفاع الوطني بمجلس النواب البرازيلي والنائب الاتحادي بالمجلس، عن شكره لحسن الضيافة وحفاوة الاستقبال التي لقيها خلال زيارته للدولة، مشيداً بمسيرة تمكين المرأة في دولة الإمارات التي نجحت القيادة الرشيدة في ترسيخها، وتعزيز دور المرأة في المجتمع وجعلها شريكاً قوياً للرجل في المجالات كافة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات