مستشفى الرحبة ينجح في علاج أربعينية من مرض نادر في الدماغ

نجح فريق طب الباطنية في مستشفى الرحبة إحدى منشآت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» بتشخيص وعلاج حالة نادرة تسمى بـ«التهاب الدماغ بأضداد المستقبلات نمدا»، لمريضة إندونيسية، تبلغ من العمر 42 عاماً، كانت تعاني من تشنجات وارتفاع درجة الحرارة.

فحوص

وقال الدكتور عمر الحمادي أخصائي الأمراض الباطنية في مستشفى الرحبة إن المريضة وصلت إلى قسم الطوارئ في مستشفى الرحبة وهي تعاني من إصابتها بتشنجات وارتفاع درجة الحرارة، فاشتبه فريق طب الباطنية بإصابتها بالحمى الشوكية والتهاب الدماغ، وبعد إجراء الفحوص الأولية والأشعة المقطعية وأخذ عينة من سائل النخاع الشوكي، بإجراء البزل القطني، لم يتم العثور على مؤشر التهاب يفسر حالة المريضة، حيث كان ضغط دم المريضة في هبوط، وتنفسها في تدهور، ما استدعى نقلها إلى قسم العناية المركزة فترة قصيرة قبل نقلها إلى عنبر الباطنية.

تقييم

وأضاف الحمادي إن فريق طب الباطنية بقيادة الدكتورة سجا يوسف شاهين، استشاري الطب الباطني رئيس قسم الأمراض الباطنية في مستشفى الرحبة أعاد تقييم حالة المريضة من خلال الفحوص التي أجريت لها، وحالتها، فشخص الفريق الطبي إصابة المريضة بمرض «التهاب الدماغ بأضداد المستقبلات نمدا»، وفي ضوء ذلك تم إرسال عينات إلى مختبرات «بايومينيس» في فرنسا، لتعود النتيجة مؤكدة لتشخيص فريق طب الباطنية في مستشفى الرحبة، حيث تم تقديم العلاج المناسب لها، وبقيت تحت المراقبة عدة أيام حتى استقرت حالتها، وتماثلت للشفاء، وخرجت وهي في صحة جيدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات