القوات المسلحة تحتفل بتخريج دورتي المستجدين في المنامة والعين

شهد اللواء الركن سالم بن غافان الجابري رئيس هيئة الإدارة والقوى البشرية، الاحتفال الذي أقامه مركز تدريب المستجدين في المنامة صباح أمس بمناسبة تخريج دورتين من دورات المستجدين التابعة للقوات المسلحة في المنامة والعين بحضور عدد من ضباط القوات المسلحة وأولياء أمور الخريجين.

وبدأ الاحتفال بتلاوة عطرة لآيات من الذكر الحكيم، وألقى بعدها قائد مركز تدريب المستجدين بالمنامة كلمة بهذه المناسبة رحّب فيها براعي الحفل والحضور، ومستعرضاً منهاج الدورات التدريبي.

وقال: «إن الخريجين تلقوا التدريب على استخدام السلاح والرماية ومهارة الميدان والمعركة والأمن الداخلي والتدريب على المشاة واللياقة البدنية.

مشيراً إلى أنه تم خلال الدورتين التركيز على البيانات التطبيقية والعملية وكيفية التعايش في الميدان بهدف خلق الجندي المقاتل من خلال تنفيذ عده تمارين خارجية طبقت من خلالها جميع المهارات العسكرية الأساسية التي أسهمت في تحويلهم من الحياة المدنية إلى الحياة العسكرية، مع إعطائهم المحاضرات التي تهدف إلى ترسيخ وتنمية حب الوطن والقيادة لديهم فأثبتوا بكل فخر واعتزاز قدرتهم على تحمل مشاق التدريب.. مدركين أن كل قطرة عرق في الميدان تساوي قطرة دم في المعركة فأصبحوا بذلك جاهزين للانتقال للعمل في مختلف وحدات القوات المسلحة».

وفي ختام الحفل، توجّه اللواء الركن سالم بن غافان الجابري راعي الحفل بكلمة للخريجين قال فيها: «أبارك لكم تخرجكم هذا اليوم، واعلموا أن آمال قيادتكم فيكم كبيرة، وأن المسؤولية الملقاة على أكتافكم عظيمة، وأن المستوى الذي وصلتم إليه هو ثمرة جهدكم واجتهادكم، وكونوا أبناء مخلصين لهذا الوطن، وابذلوا الغالي والنفيس في سبيل دولة الإمارات العربية المتحدة، في ظل القيادة الرشيدة لسيدي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة القائد الأعلى للقوات المسلحة، حفظه الله، ثم توجه بالشكر والتقدير لكل من أسهم في إنجاح العملية التدريبية، من مدربين وإداريين والوحدات المختلفة التي لم تألُ جهداً في تقديم العون والمساعدة». وقام اللواء الركن سالم بن غافان الجابري بعد ذلك بتوزيع الجوائز على المتفوقين، وتسليم الشهادات للخريجين، وأخذ الصور التذكارية معهم مهنئاً ومباركاً لهم تخرجهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات