"طرق دبي" و"الشرطة" تعززان التعاون لرفع السلامة المرورية

عقد مطر الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات، اجتماعا تنسيقياً مع سعادة اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، وذلك في إطار متابعة للخطة التنفيذية الخمسية لاستراتيجية السلامة المرورية للأعوام 2017 ــ 2021، وتعزيز التعاون والتنسيق في مجالات العمل المشتركة المتعلقة بالأمن وسلامة منظومة الطرق وأنظمة النقل العام في إمارة دبي.

واستعرض الجانبان خلال الاجتماع الذي عُقد في المبنى الرئيس للهيئة، الاستعدادات الجارية لاستضافة إمارة دبي للحدث العالمي معرض إكسبو 2020، الذي يقام لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا، والخطط والبرامج لتأمين حركة المشاركين والزوار لمنطقة موقع المعرض وفق أفضل الحلول المرورية، حيث وضعت الهيئة خطة متكاملة لتوفير تنقل آمن وسهل لزوار المعرض وفعالياته، تتضمن تنفيذ (مسار 2020) لتمديد الخط الأحمر لمترو دبي، وتنفيذ شبكة واسعة من الطرق المؤدية لموقع المعرض، وتطوير خطوط وأنظمة النقل الجماعي، وتوفير مركبات الأجرة المطلوبة لخدمة زوار المعرض، والمواقف اللازمة لها وتنظيم حركتها.

وناقش الجانبان مجموعة من المشاريع التي تعزز الشراكة الاستراتيجية فيما بينهما ومن ضمنها مشروع (عيون) الذي يتم من خلاله استخدام أنظمة ذكية ضمن منظومة أمنية متكاملة، وبالتعاون مع عدد من الشركاء، حيث يعمل النظام على استغلال التقنيات الحديثة والمتطورة وتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي لمكافحة الجريمة، والتقليل من وفيات الحوادث المرورية، ورصد الظواهر السلبية في المناطق السكنية والتجارية والحيوية، والاستجابة الفورية للحوادث قبل ورود البلاغ، وكذلك التنبؤ بالأحداث واستباقها قبل وقوعها.

إضافة إلى برنامج (أمن المدارس) الذي يهدف الى تطوير أنظمة الامن والسلامة في المدارس بما يكفل السلامة لجميع الطلاب. كما ناقش الجانبان رفع مستوى السلامة المرورية في مناطق المدارس، وتكثيف البرامج التوعوية والاستعدادات لاستقبال العام الدراسي 2019 ـ 2020.

بالإضافة إلى تعزيز السلامة المرورية على الطرق الداخلية والخارجية، وتشديد الضبط المروري على المركبات التي لا يلتزم سائقوها بقوانين وأنظمة السير والمرور، وتحديداً القيادة بطيش وتهور من جانب بعض السائقين، نظراً لخطورتها على مستخدمي الطريق.

كما ناقش الجانبان ضبط الشاحنات والمركبات المتوقفة في كتف الطرق، وتحت الجسور والتقاطعات المجسّرة، وقطر الشاحنات بعيدا عن الطريق، وذلك حفاظا على أرواح مستخدمي الطرق من الاصطدام بالشاحنات.

واستعرض المجتمعون تطوير برامج تعليم قيادة المركبات من خلال إضافة التدريب على استخدام التطبيق الذكي لشرطة دبي لتوثيق وإصدار التقارير المرورية في حالات الحوادث البسيطة التي لا تتطلب حضور الشرطة، وإخراج المركبات المشتركة في الحادث من الطريق، بما يسهم في تفادي عرقلة حركة السير، وتفادي وقوع حوادث ثانوية نتيجة للازدحام المفاجئ، وضمان سرعة عودة الحركة المرورية لوضعها الاعتيادي.

وأشاد سعادة مطر الطاير بالشراكة الاستراتيجية المتميزة بين هيئة الطرق والمواصلات والقيادة العامة لشرطة دبي، التي شهدت نقلة نوعية في تفعيل التنسيق والتعاون في مجالات العمل المشتركة بين الجانبين، وذلك عبر الاجتماعات التنسيقية واللقاءات الدورية، لمناقشة مستجدات العمل المتعلقة بالخطة التنفيذية الخمسية لاستراتيجية السلامة المرورية، وتعزيز الأمن والسلامة لاستدامة سعادة المجتمع.

من جانبه ثمن  اللواء عبد الله خليفة المري علاقة الشراكة الاستراتيجية بين القيادة العامة لشرطة دبي وهيئة الطرق والمواصلات، التي ساهمت في الارتقاء بمنظومة العمل المشترك بين الجانبين، وتحقيق الأهداف الرامية إلى بسط الأمن والأمان ونشر الطمأنينة والسعادة بين المواطنين والمقيمين والسياح على هذه الأرض الطيبة، وأشاد بجهود فرق العمل المشتركة بين الجانبين التي تعمل على تفعيل التنسيق فيما يخص تعزيز السلامة المرورية وأمن المواصلات في إمارة دبي.

حضر الاجتماع من القيادة العامة لشرطة دبي، اللواء المهندس المستشار محمد سيف الزفين، مساعد القائد العام لشؤون العمليات، ومن هيئة الطرق والمواصلات المهندسة ميثاء بن عدي، المدير التنفيذي لمؤسسة المرور والطرق، والسيد عبد الله يوسف آل علي المدير التنفيذي لمؤسسة الترخيص، وعدد من مديري الإدارات في هيئة الطرق والمواصلات والقيادة العامة لشرطة دبي.

 

كلمات دالة:
  • طرق دبي،
  • شرطة دبي،
  • السلامة المرورية ،
  • مستخدمي الطرق،
  • حركة السير
طباعة Email
تعليقات

تعليقات