الجامعة العربية تختار دبي مقراً دائماً للجنة العربية للإعلام الإلكتروني

صورة

اختارت جامعة الدول العربية دبي مقراً دائماً للجنة العربية للإعلام الإلكتروني.

وكانت الجامعة قد أعلنت في وقت سابق عن اختيارها دبي عاصمة للإعلام العربي خلال اجتماعات مجلس وزراء الإعلام العرب في دورته الخمسين التي انعقدت منذ أيام في القاهرة، لتتوالى النجاحات بالإعلان عن اختيار دبي مقراً دائماً للجنة العربية للإعلام الإلكتروني.

وصرّح الوزير المفوض الدكتور فوزي محمد الغويل مدير الأمانة الفنية لمجلس وزراء الإعلام العرب، بأن مجلس وزراء الإعلام العرب وضمن البند السابع الخاص باللجنة العربية للإعلام الإلكتروني أصدر قراره رقم 478 المتضمن الموافقة على استضافة دولة الإمارات العربية المتحدة لموقع اللجنة العربية للإعلام الإلكتروني، وأن يكون مقره الدائم في إمارة دبي من خلال مؤسسة وطني الإمارات.. مشيراً إلى أن المجلس تقدم بالشكر للمملكة العربية السعودية على جهودها خلال فترة استضافتها لموقع اللجنة، وتمت دعوتها للتعاون والتنسيق بهذا الشأن.

توصيات

ومن جهة أخرى تم اعتماد تقرير وتوصيات الحلقة النقاشية البحثية حول مخاطر الألعاب الإلكترونية التي تدعو للعنف والإرهاب وتأثيرها على الأمن المجتمعي العربي، التي عقدت في دبي خلال الفترة من 29 أبريل إلى 1 مايو 2019 بالتنسيق مع الاتحاد العام للمنتجين العرب.

واختتم الغويل تصريحه متمنياً أن يكون العام 2020 عاماً إعلامياً بامتياز، يتم فيه تفعيل دور الإعلام العربي ليأخذ مساحة أكبر، وليكون له التأثير الأفضل في الخطاب المؤثر إيجاباً، وتفعيل الدور الذي نعوّل عليه في الحاضر والمستقبل.

من جهته أشار ضرار بالهول الفلاسي المدير التنفيذي لمؤسسة وطني الإمارات، إلى أن المؤسسة تقدمت خلال اجتماعات الدورة الخمسين لمجلس وزراء الإعلام العرب بملف طلب اختيار دبي عاصمة للإعلام العربي 2020، واستضافة دبي للمقر الدائم للجنة العربية للإعلام الإلكتروني، ما يعكس جهود كل المخلصين من أبناء هذا الوطن لجعله نموذجاً تنموياً نباهي به كل الأمم.. وقال: «هذا ما تعلمناه من القيادة الرشيدة التي زرعت في داخلنا حب العمل والرقي لتحصيل الدرجات الأولى في كل المحافل وبكل المجالات، مشيراً إلى أن كلمة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، التي يخلّدها التاريخ: «لا نرضى إلا بالمركز الأول»، هي النهج الذي نسير ونطمح إليه في كل المجالات.

تميز

وأضاف: «نرحب بكل الإخوة مندوبي الدول العربية في دبي لتكون مقراً محفزاً للتشاور والتدارس والتصدي لما ينتج عن الإعلام الرقمي من قضايا تشجع الإرهاب وتؤثر سلباً على الأمن المجتمعي العربي.. إننا فخورون باختيار دبي عاصمة للإعلام العربي، لتبقى دائماً دولة الإمارات السباقة نحو التميز في المجالات كافة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات