100 %نسبة النجاح في برنامج العلوم المتقدمة

27 من طلبة برنامج العلوم المتقدمة وثانويات التكنولوجيا التطبيقية ضمن قائمة الأوائل

صورة

أعلن مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني قوائم أوائل برنامج العلوم المتقدمة وثانويات التكنولوجيا التطبيقية والثانويات الفنية التابعين لمعهد التكنولوجيا التطبيقية والتي تضم 27 طالباً وطالبة بواقع 10 طلاب في برنامج العلوم المتقدمة، و6 طلاب في قائمة أوائل ثانويات التكنولوجيا التطبيقية، و11 طلاب وطالبات في قائمة أوائل الثانويات الفنية.

وقال مبارك سعيد الشامسي مدير عام مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني، إن نسبة النجاح في برنامج العلوم المتقدمة في «التكنولوجيا التطبيقية» 100%، وثانويات التكنولوجيا التطبيقية 96.2% والثانويات الفنية 88%، موضحاً أن الطلبة يرغبون في دراسة العلوم الهندسية والهندسة الميكانيكية وهندسة الصيانة الكهربائية وهندسة الصيانة الميكانيكية وهندسة صيانة الطائرات، وغيرها من التخصصات التي تأتي في إطار جهود القيادة الرشيدة لصناعة الكفاءات والكوادر الإماراتية.

تهنئة

ورفع أسمى آيات التهاني والتبريكات للقيادة الرشيدة ممثلة في صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائبِ رئيسِ الدولة رئيسِ مجلسِ الوزراءِ حاكمِ دبي، رعاهُ الله، وصاحبِ السمو الشيخِ محمدِ بنِ زايد آل نهيان ولي عهدِ أبوظبي نائبِ القائدِ الأعلى للقواتِ المسلحة، مثمناً جهود القيادة الرشيدة في الارتقاء بالمستوى العلمي لأبناء الدولة.

معدلات

وقال الدكتور أحمد عبدالمنان العور مدير عام معهد التكنولوجيا التطبيقية التابع لـ«أبوظبي التقني» إن كافة الخريجين حققوا معدلات عالية تعكس مدى تفوقهم وتميزهم و قدراتهم على مواصلة التفوق في دراساتهم الجامعية بمختلف دول العالم.

كما قال الدكتور عبد الرحمن الحمادي مدير عام معهد أبو ظبي للتعليم والتدريب المهني أن نتائج الثانويات الفنية التابعة للمعهد تعكس الجهود التي يبذلها المسؤولون من أجل تمكين أبناء الإمارات من مواصلة التفوق في المستقبل.

رقي

وقالت رشيدة ناشف مدير ثانويات التكنولوجيا التطبيقية والثانويات الفنية بالدولة إن كافة النتائج تعكس وبوضوح المستوى الراقي لخريجي الثانويات التطبيقية والفنية، التي تفتح أبوابها حالياً أمام شباب الإمارات فقط للالتحاق بها والتسجيل في إفرعها المنتشرة في كافة إمارات الدولة.

وأعرب الأوائل عن فخرهم بالانتماء الى منظومة «أبوظبي التقني»، معربين عن فخرهم بالقيادة الرشيدة التي وفرت لهم نظاماً تعليمياً متخصصاً ومتقدماً وقادراً على أن يمكنهم من مواصلة التفوق خلال المرحلة الجامعية وخلال مستقبلهم المهني المتخصص في قطاعات العمل والإنتاج بمختلف المشروعات التنموية بالدولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات