قائد عام شرطة رأس الخيمة يتفقّد قرية تسجيل المركبات الأكبر في الشرق الأوسط

أكد اللواء علي عبد الله بن علوان النعيمي قائد عام شرطة رأس الخيمة، أن قرية تسجيل السيارات الجديدة، التي يتم وضع اللمسات الأخيرة عليها، بالقرب من الطريق الدائري في الإمارة، والأكبر من نوعها على مستوى الشرق الأوسط، تشكل نقلة نوعية وقفزة كبيرة في عالم الخدمة المتميزة للمتعاملين.

وأضاف خلال جولته التفقدية في القرية، أن هذه القرية المقامة على مساحة 50 ألف متر مربع، وبطاقة استيعابية لعدد 1000 مركبة يومياً، تعتبر مركز خدمات متكامل، يرتقي بمفهوم فحص وتسجيل السيارات إلى معايير عالمية، تخدم الصالح العام، وتوفر الوقت والجهد على المتعاملين.

وأشار إلى أن نسبة العمل في قرية تسجيل السيارات التي تم إنشاؤها بالتعاون مع هيئة الموارد العامة وإينوك، وصلت إلى 95 %، وتوفر خدمات متعددة للجمهور في الفترتين الصباحية والمسائية، من خلال توافر 8 حارات لاستقبال المركبات، فضلاً عن توفير محطة تزود بالوقود، وخدمات صيانة وتشحيم السيارات، ومنافذ تجارية، تضم عدداً من المطاعم ومكاتب تأمين ومصنع أرقام السيارات، و360 موقفاً للسيارات والأجهزة الحديثة التي تقلل رحلة العميل، وغيرها من المرافق الخدمية التي تهدف لتقديم الخدمة المتميزة، مشيراً إلى أنه يجري التباحث مع عدد من الجهات الحكومية، كدائرة التنمية الاقتصادية ودائرة المحاكم وكاتب العدل، وغيرها من الجهات.

وأوضح حسام الشاوي مدير عام تسجيل إينوك، أنه تم إقامة قرية تسجيل السيارات، وفق أعلى المعايير التي تضمن انسيابية استقبال وإنجاز معاملات المراجعين، فيما من المتوقع أن ينتهي العمل بها، والبدء في استقبال المراجعين بعد شهرين تقريباً من الآن.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات