الوقوف على احتياجات مربي الثروة الحيوانية ومزارعي أبوظبي

نظمت هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية، أمس في مقرها الرئيسي بمدينة أبوظبي، لقاءً مفتوحاً مع ملاك المزارع ومربي الثروة الحيوانية في إمارة أبوظبي.

وذلك بحضور راشد بالرصاص المنصوري المدير التنفيذي - الثروة الحيوانية - في الهيئة، وعدد من قيادات وموظفي الهيئة، إلى جانب عدد من المزارعين ومربي الثروة الحيوانية، للاطلاع على احتياجاتهم ومقترحاتهم الخاصة بتنمية الثروة الحيوانية وتعزيز الاستدامة الزراعية والبيئية في الإمارة، وتعريفهم بالخدمات التي تقدمها الهيئة في مجالات الأمن الحيوي والزراعة والثروة الحيوانية، بالإضافة لإطلاعهم على أفضل الممارسات الخاصة بتربية نحل العسل.

واستهل اللقاء بالتعريف بدور الهيئة في تعزيز فاعلية الأمن الحيوي للوقاية من مخاطر الآفات الزراعية والأوبئة الحيوانية والأمراض المشتركة بين الإنسان والحيوان وإحكام منظومة الصحة الواحدة في الإمارة، والخدمات الوقائية والعلاجية والإرشادية التي تقدمها الهيئة لقطاع الزراعة والثروة الحيوانية لضمان الحد من تأثير الآفات والأمراض الغازية والمستوطنة في هذه القطاعات الحيوية، وتطوير البحوث لدعم إدارة مخاطر الأمن الحيوي المتلازمة للزراعة بشقيها النباتي والحيواني.وتضمن اللقاء التوعية بمرض البروسيلا وطرق انتقاله وأعراضه الوقاية منه، وأهم الخطوات التي يتوجب على المربي اتباعها للحفاظ على سلامة القطيع من الإصابة بهذا المرض، ودور الهيئة في الكشف عن الحالات المرضية والتعامل الآمن معها من خلال الفحوصات المخبرية المتقدمة التي تجريها في المختبرات البيطرة التابعة لها، إضافة إلى التأكيد على أهمية الاستخدام الآمن للمبيدات الزراعية، والتعريف ببرنامج الكشف عن متبقيات المبيدات في المنتجات المحلية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات