«شباب شرطة رأس الخيمة» يستعرض الآثار السلبية لوسائل التواصل

جانب من الملتقى | من المصدر

دشّن مجلس شباب شرطة رأس الخيمة الجديد الذي تم تشكيله بقرار من اللواء علي عبد الله بن علوان النعيمي قائد عام شرطة رأس الخيمة، أولى فعالياته بإقامة ملتقى الذي بدأت فعالياته بكلمة للعقيد الدكتور ناصر البكر مدير معهد تدريب الشرطة أكد فيها أن شباب اليوم يواجهون العديد من التحديات في مقدمتها الآثار السلبية لوسائل التواصل الاجتماعي والتغيرات العالمية وغيرها، مما يتوجب على الشباب أن يكونوا قادرين على التصدي لها ومجابهتها بكل قوة بما يسهم في حماية أبناء اليوم وأجيال الغد والاستفادة من قدرات وخبرات الشباب في دعم مسيرة التنمية الشاملة بالدولة.

كما تضمن الملتقى عرضاً تعريفياً بأنشطة مجالس الشباب في رأس الخيمة، وطرق وآلية التواصل معها ثم تم طرح العنوان الرئيسي للملتقى والمتعلق بالآثار السلبية لوسائل التواصل الاجتماعي، وكيفية التصدي لها وأهمية قيام كل فرد من أفراد المجتمع بمسؤولياته في هذا الجانب، حفاظاً على أمن واستقرار المجتمع ومواطنيه والمقيمين على أرضه.

وتم توزيع استمارة العصف الذهني على المشاركين لتقديم مقترحاتهم وأفكارهم حول الفعاليات والأنشطة والملتقيات المجتمعية والمؤسسية الشبابية، وكيفية تعزيز التعاون القائم بين مجلس شباب شرطة رأس الخيمة والمجالس الشبابية بالإمارة وسبل تطوير العمل الشبابي.

يذكر أن المجلس تم تشكيله بقرار من اللواء علي عبد الله بن علوان النعيمي قائد عام شرطة رأس الخيمة، ويترأس المجلس الجديد النقيب محمد غانم الزعابي، فيما يضم في عضويته الملازم أول مريم راشد الغافري والملازم أول نواف بن حجر، والملازم أول هزاع جمال الشامسي، والملازم أول سعود جمال الطير، والمساعد أول ماجد محمد النعيمي، والمدني علياء محمد الشحي، والمدني جواهر الشحي، والمدني بشاير حبيب محمد، والمدني فاطمة عبد الله الحديدي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات