«كهرباء دبي» تبحث استخدام «الحوسبة الكمية» في إدارة عمليات الإنتاج

نظمت هيئة كهرباء ومياه دبي سلسلة من ورش العمل لبحث مجالات استخدام «الحوسبة الكمية» في إدارة عمليات إنتاج الكهرباء والمياه، بمشاركة خبراء «الحوسبة الكمية» في شركة مايكروسوفت العالمية وبحضور عدد من القيادات والمختصين في الهيئة. وتم تنظيم ورش العمل على مدى يومين في مجمع هيئة كهرباء ومياه دبي للتطوير المهني والأكاديمي في منطقة الحضيبة في دبي، ويأتي ذلك ضمن استراتيجية الهيئة لتوظيف أحدث التقنيات والاستفادة من الإمكانات التي توفرها التكنولوجيا الحديثة.

توجه

وقال سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: نحرص على تعزيز هذا التوجه ضمن جميع عملياتنا التشغيلية وخططنا الاستراتيجية التي تنسجم مع الاستراتيجيات الحكومية بما في ذلك استراتيجية الإمارات الوطنية للذكاء الاصطناعي 2031، واستراتيجية الإمارات للثورة الصناعية الرابعة، ومبادرة «دبي 10X» التي تشكل منهج عمل لحكومة دبي للانتقال بالإمارة نحو ريادة المستقبل، وجعلها تسبق مدن العالم بعشر سنوات عبر الابتكار الحكومي وإعادة صياغة المفاهيم التقليدية لآليات العمل.

وأشار الطاير إلى أن الهيئة تتعاون مع شركة مايكروسوفت العالمية لتطوير حلول مبتكرة تعتمد على الحوسبة الكمية في إنتاج ونقل وتوزيع الكهرباء والمياه وترشيد الاستهلاك، إضافة إلى تحديد التحديات والمجالات التي يمكن التعامل معها باستخدام الحوسبة الكمية التي تتميز بقدراتها الهائلة.

وأوضح المهندس مروان بن حيدر، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الابتكار والمستقبل في هيئة كهرباء ومياه دبي، أن الهيئة تعد أول مؤسسة خدماتية على مستوى العالم والأولى خارج الولايات المتحدة التي تشارك في برنامج الحوسبة الكمية من مايكروسوفت، مشيراً إلى أن الهيئة تعد أول مؤسسة خدماتية حكومية على مستوى العالم تنضم كشريك لمركز الثورة الصناعية الرابعة التابع للمنتدى الاقتصادي العالمي الذي يتخذ من مدينة سان فرانسيسكو الأمريكية مقراً له، ومؤسسات وشركات عالمية مثل مايكروسوفت، و«إس إيه بي»، و«إيه بي بي».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات