استقبل مـلك ماليزيـا وبحثـا تعزيـز علاقـات البلدين وسبل تنميتها

محمـد بن زايـد: الإمارات حريصـة علـى ترسيخ علاقاتها مع الدول الصديقة

محمد بن زايد وملك ماليزيا خلال المباحثات | وام

بحث صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، والسلطان عبد الله بن السلطان أحمد شاه ملك ماليزيا.. تعزيز علاقات الصداقة والتعاون بين البلدين وسبل تنميتها، إضافة إلى عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

وقال سموه: إن دولة الإمارات العربية المتحدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، حريصة على توسيع وترسيخ قاعدة علاقاتها مع مختلف الدول الصديقة انطلاقاً من إيمانها بأهمية التعاون والعمل المشترك للإسهام في تحقيق التنمية والازدهار والسلام المنشود وتعزيز قيم التعايش والتسامح على المستويين الإقليمي والعالمي.

ورحّب صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، في بداية اللقاء الذي جرى أمس في قصر الوطن، بزيارة ملك ماليزيا والوفد المرافق إلى دولة الإمارات العربية المتحدة.

واستعرض صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، والسلطان عبد الله بن السلطان أحمد شاه.. مجالات التعاون وفرصه ومقوماته المتعددة وسبل دعمها وتطويرها، خاصة في الجوانب التجارية والاقتصادية والاستثمارية والتنموية والدفع بها إلى آفاق أوسع بما يحقق تطلعات البلدين وشعبيهما في التقدم والتنمية والازدهار.

كما تبادل الجانبان وجهات النظر بشأن التطورات على الساحتين الإقليمية والدولية، وعدد من القضايا والملفات ذات الاهتمام المشترك.

وأكد سموه أن العلاقات بين دولة الإمارات وماليزيا تقوم على الثقة والاحترام المتبادل والمصالح المشتركة.. معرباً عن تطلعه إلى مواصلة تنمية هذه العلاقات وتطويرها على مختلف الصعد والجوانب بما يعود بالخير والمنفعة على البلدين وشعبيهما.

من جانبه أعرب ملك ماليزيا عن بالغ سعادته بزيارة دولة الإمارات العربية المتحدة.. مؤكداً اهتمام بلاده بتعزيز علاقات الصداقة والتعاون والعمل المشترك مع دولة الإمارات العربية المتحدة بما يضمن مصالح البلدين وشعبيهما على مختلف الصعد.

وأكد الجانبان في ختام لقائهما حرصهما المشترك على توثيق علاقاتهما والشراكات الثنائية القائمة بين البلدين والتي تدعم عملية التطوير والتنمية وتحقيق الازدهار ومواصلة التقدم لشعبيهما.

كما شددا على دعم البلدين كل الجهود الإقليمية والدولية التي تسهم في تحقيق الأمن والسلام والاستقرار والتنمية وترسيخ قيم الحوار والتسامح والتعايش المشترك لشعوب المنطقة والعالم.

وسجل ملك ماليزيا كلمة في سجل كبار الزوار.. قال خلالها: «أسأل الله العلي القدير أن يبارك في أخي العزيز صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان وأسرته وينعم عليهم بموفور الصحة والازدهار».

ودوّن سموه على حساب «تويتر» الرسمي لأخبار صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان: ببالغ السعادة والاعتزاز أرحب بأخي وصديقي العزيز السلطان عبد الله أحمد شاه ملك ماليزيا في بلده الثاني الإمارات.. سررت بلقائه ضمن جلسة محادثات مشتركة.. نعمل في بلدينا على تمكين جوانب التعاون وتطوير الشراكة المثمرة، ونطمح أن تكون مستقبلاً نموذجاً متميزاً في المنطقة.

وكان صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، قد استقبل أمس في قصر الوطن السلطان عبد الله بن السلطان أحمد شاه ملك ماليزيا الصديقة، وجرت لضيف البلاد مراسم استقبال رسمية عزف خلالها السلام الوطني لماليزيا، فيما أطلقت المدفعية 21 طلقة تحية للسلطان عبد الله بن السلطان أحمد شاه، بعدها صافح السلطان عبد الله بن السلطان أحمد شاه مستقبليه من الشيوخ والوزراء وكبار المسؤولين في الدولة، فيما صافح صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان كبار المسؤولين المرافقين لملك ماليزيا.

وأقام صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان مأدبة غداء تكريماً لجلالة ملك ماليزيا والوفد المرافق.

حضر اللقاء والمأدبة معالي الدكتورة أمل عبد الله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي، وسمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في منطقة العين، والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وسمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي، وسمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، والشيخ راشد بن حمدان بن محمد آل نهيان رئيس مجلس إدارة طيران الرئاسة، والشيخ ذياب بن طحنون بن محمد آل نهيان، والشيخ خليفة بن طحنون بن محمد آل نهيان مدير تنفيذي مكتب شؤون أسر الشهداء في ديوان ولي عهد أبوظبي، والشيخ زايد بن طحنون بن محمد آل نهيان مدير مكتب ممثل حاكم أبوظبي في منطقة العين، ومعالي أحمد جمعة الزعابي وزير شؤون المجلس الأعلى للاتحاد في وزارة شؤون الرئاسة، ومعالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية، ومعالي سلطان بن سعيد البادي الظاهري وزير العدل رئيس بعثة الشرف، ومعالي نورة بنت محمد الكعبي وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة، ومعالي شما بنت سهيل بن فارس المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب، ومعالي علي بن حماد الشامسي نائب الأمين العام للمجلس الأعلى للأمن الوطني، والفريق الركن حمد محمد ثاني الرميثي رئيس أركان القوات المسلحة، وخلدون خليفة المبارك رئيس جهاز الشؤون التنفيذية، والدكتور مغير خميس الخييلي رئيس دائرة تنمية المجتمع عضو المجلس التنفيذي، واللواء فارس خلف المزروعي القائد العام لشرطة أبوظبي، وفلاح محمد الأحبابي رئيس دائرة التخطيط العمراني والبلديات، ومحمد مبارك المزروعي وكيل ديوان ولي عهد أبوظبي، وخالد الغيث سفير الدولة لدى ماليزيا، وعدد من ممثلي مجالس الشباب في الدولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات