«كليفلاند كلينك أبوظبي» يشدد على أهمية الكشف المبكر عن سرطان الرئة

أكد الأطباء في مستشفى «كليفلاند كلينك أبوظبي» التابع لشركة مبادلة للاستثمار، أهمية التشخيص المبكر لسرطان الرئة في تحقيق الاستفادة القصوى من خيارات العلاج التي يوفرها لعلاج هذا المرض.

وأشار الدكتور جيفري تشابمان، رئيس معهد أمراض الجهاز التنفسي في المستشفى إلى أن «الكشف المبكر عن سرطان الرئة يفيد في نجاح علاجه والحد من عدد الوفيات الناجمة عنه»، وأضاف أن التوقيت المثالي لذلك يكون قبل أن يتطور المرض لمرحلة ظهور الأعراض.

جاء ذلك عقب إجراء جراحة متطورة قليلة البضع لمريض من مدينة بني ياس في إمارة أبوظبي بعد أن نجح الفريق الطبي متعدد التخصصات في المستشفى في تشخيص حالته بشكل مبكر بناء على نتائج فحوصات التصوير، التي أظهرت وجود بعض البقع المعتمة في الرئة، وأثارت تلك البقع شكوك الأطباء بوجود حالة مبكرة من السرطان، فأخضعوا المريض لجراحة تنظير الصدر بمساعدة الفيديو.

وقال الدكتور رضا سويلاماس، رئيس قسم جراحة الصدر في المستشفى:«في حالات السرطان، يكون الوقت عاملاً شديد الأهمية». وحول تجربة تشخيص مرضه وعلاجه في مستشفى «كليفلاند كلينك أبوظبي»، قال المريض عبد الله بن مبارك بعطا : «بعد يومين فقط أصبحت قادراً على الجلوس براحة والتحدث إلى زوجتي».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات