مستشفى العين يطور عيادات الجراحة العامة والأوعية الدموية

مستشفى العين يقدم مجموعة متكاملة من الخدمات الجراحية | من المصدر

أعلن مستشفى العين أحد منشآت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» عن تطوير الخدمات العلاجية والتشخيصية في عيادات الجراحة العامة والأوعية الدموية، حيث باتت تضم مجموعة من الاستشاريين ذوي التأهيل العالمي من بريطانيا وأوروبا، وذلك في إطار السعي ليصبح منظومة طبية متكاملة في الخدمات العلاجية والرعاية الصحية، التي يقدمها لأكثر من ربع مليون مريض وتقدم عيادات الجراحة العامة والأوعية الدموية مجموعة متكاملة من الخدمات الجراحية مثل جراحات السمنة «إنقاص الوزن»، وجراحة الغدد الصماء «الغدة الدرقية، والغدة جنب الدرقية، الغدة الكظرية، وأورام الغدد الصماء». وجراحة القولون والمستقيم، وعلاج مرض حصى المرارة، وعلاج الفتوق بأنواعه، وعلاج التهاب الزائدة الدودية، وعلاج جراحة ارتجاع الجزر المعدي المرئي، وعلاج البواسير بالليزر.

ريادة

وقال حميد عمهي المنصوري المدير التنفيذي في مستشفى العين في حديثه لـ«البيان»: «نسعى إلى أن نكون إحدى المؤسسات الصحية الرائدة في الدولة، وتطوير مرافقنا الطبية يتماشى مع سعينا الدؤوب في التحول إلى مركز متميز في الخدمات الصحية والعلاجية والتشخيصية التي نقدمها لمختلف شرائح المجتمع».

وأوضح الدكتور غانم الحساني نائب المدير الطبي في مستشفى العين أن الجهود متكاتفة دائماً بهدف توفير كل التقنيات وأحدث الأجهزة التي تساعد على تقديم خدمات طبية متكاملة تواكب الخدمات الطبية، التي تقدم في كبرى المؤسسات الصحية في العالم. وأضاف: «ومن هذا المنطلق على حرصنا توفير هذه الخدمات الجراحية والعلاجية والتي تسهل على مرضانا التخلص من آلامهم خلال فترة وجيزة، وستوفر لهم الراحة والسهولة في تلقي العلاج».

وأوضح الدكتور محمد سعيد باجنيد استشاري جراحة الأوعية الدموية ورئيس أقسام الجراحة بمستشفى العين: «إن عيادة الأوعية الدموية والتي تعتبر من أهم التخصصات في الجراحة العامة تعمل على تقديم خدمات عمليات الدوالي بالليزر وعلاج القدم السكرية وعلاج أمراض الشريان الأبهر في البطن والصدر وعلاج القصور الوريدي والتهابات الوريد وتركيب قسطرات الأوردة والشرايين، ومعالجة انسدادات المجاري الدموية لدى مرضى السكري، وحالات القطع الشريانية الناتجة عن الحوادث والإصابات وعلاج الانتفاخات والتورمات الناتجة عن خلل الأوردة وعلاج تخثرات الأوردة والجلطات في الساقين وعلاج نقص مرور الدم في الشرايين والذي يؤدي إلى آلام في الساقين عند المشي».

وأضاف: «تعد جراحة الأوعية الدموية أحد التخصصات الجراحية الدقيقة التي تحتاج لكفاءات طبية عالية التأهيل، ويُعنى هذا التخصص بمشكلات الأوردة والشرايين، ويقدم أطباؤنا خدمات تشخيصية وعلاجية للمرضى.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات